آخر تحديث للموقع :

الخميس 24 رمضان 1442هـ الموافق:6 مايو 2021م 12:05:50 بتوقيت مكة

جديد الموقع

مرسي يتقرب من طهران وسط جدل بشأن التمدد الشيعي بمصر ..
طهران, القاهرة - وكالات: تتواصل المساعي المصرية الإيرانية لتحسين علاقاتهما الثنائية, حيث زار مساعد وزير الخارجية الايراني في الشؤون العربية والافريقية حسين أمير عبد اللهيان, أمس, القاهرة, التي دشنت بدورها أول خط طيران مباشر مع طهران منذ 34 عاما, وسط جدل بشأن التمدد الشيعي في البلاد.
وأجرى مساعد وزير الخارجية الايراني في الشؤون العربية والافريقية حسين امير عبد اللهيان خلال زيارته مصر, التي استغرقت يوما واحداً محادثات مع المسؤولين المصريين بشأن التطورات الاقليمية والدولية التي تهم البلدين.
كما التقى عبد اللهيان أيضا المبعوث الأممي والعربي الى سورية الأخضر الابراهيمي لبحث التطورات الاقليمية و خاصة الازمة السورية.
وقدم المسؤول الإيراني شرحا لمواقف بلاده بشأن التطورات الإقليمية والدولية وضرورة تسوية الأزمة السورية من خلال السبل السياسية وفي إطار المساعي التي تقوم بها الأمم المتحدة.
وتأتي زيارة المسؤول الايراني لمصر بعد التحسن الذي طرأ على العلاقات, التي قطعت قبل 34 عاما إبان الثورة الاسلامية في ايران, إثر الثورة المصرية التي أدت إلى تنحي الرئيس السابق حسني مبارك, وتجسد في اجتماع الرئيس محمد مرسي, الآتي من صفوف جماعة "الإخوان المسلمين" مع نظيره الايراني محمود احمدي نجاد في أغسطس الماضي وفي زيارة وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي لمصر في سبتمبر الماضي.
وفي اطار تحسن العلاقات بين البلدين, دشنت مصر خط طيران مباشر مع ايران برحلة الى طهران لطائرة تابعة لشركة "اير ممفيس" الخاصة للطيران وتعتبر الأولى منذ الثورة الايرانية.
وقال رئيس سلطة الطيران المدني المصرية محمد شريف, في تصريحات صحافية, إن "الطائرة أقلعت من مطار القاهرة في ساعة مبكرة من صباح اليوم (السبت), برحلة رقم 8000 وعلى متنها ثمانية ايرانيين منهم ديبلوماسيان ومن بينهم القائم بالأعمال الايراني وأسرته".
وأضاف أن "الطائرة وصلت الى طهران وعادت مرة أخرى الى مطار أسوان بجنوب مصر وعلى متنها عدد من الركاب الايرانيين القادمين للسياحة".
وأشار إلى أن الشركة, المملوكة لأحد رجال الأعمال المصريين, ستنقل الايرانيين الى المطارات الاقليمية في جنوب مصر, وذلك وفقا لاتفاق تم توقيعه خلال الزيارة الأخيرة لوزير السياحة المصري هشام زعزوع الى طهران.
وأضاف أن الشركة ستنظم رحلات "شارتر" غير منتظمة, من دون مواعيد محددة ومن دون جدول أسبوعي, الى طهران لنقل السياح الإيرانيين الى مصر".
وأشار إلى أن الشركة ستقوم بدراسة هذه الخطوة وفي حال جاءت نتائجها ايجابية من حيث حجم الحركة فإنها ستدرس التقدم بطلب لسلطة الطيران المدني لتنظيم رحلات منتظمة.
وأوضح أن شركة "اير ممفيس" تمتلك طائرتين طراز "ام دي" إضافة إلى طائرة تسعى لاستئجارها من شركة مصر للطيران من طراز "ايرباص 320".
وكان وزير السياحة المصري ومستشار الرئيس الإيراني ورئيس منظمة التراث الثقافي الإيراني محمد شريف ملك زادة وقَّعا بطهران في 27 فبراير الماضي, مذكرة تعاون مشترك بين البلدين في المجال السياحي.
ووسط هذه التطورات, تناقلت مواقع الكترونية في مصر أنباء قيام متظاهرين ينتمون للقوى الإسلامية المختلفة, بمنع القائم بأعمال السفارة الإيرانية مجتبي أماني في القاهرة من دخول جامعة الأزهر للمشاركة في مؤتمر صوفي للاحتفال بمولد السيدة عائشة.
وردد المحتجون هتافات مناهضة للرئيس مرسي, وجماعة "الإخوان المسلمين", ورفعوا رايات سوداء كتب عليها "نرفض تواجد الشيعة الإيرانيين على أرض مصر", و"لا للسياحة الإيرانية في مصر".
عدد مرات القراءة:
1083
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :