آخر تحديث للموقع :

الخميس 24 رمضان 1442هـ الموافق:6 مايو 2021م 12:05:50 بتوقيت مكة

جديد الموقع

يوم الرسائل المتضاربة في طهران: قائد الحرس الثوري يصف السعودية بـ"درع إسرائيل" وخامنئي يرى بإحراق سفارتها "أذى للإسلام" ..
طهران، إيران (CNN) -- قال المرشد الإيراني الأعلى، علي خامنئي، في اجتماع عُقد الأربعاء، إن ما حدث في السفارة السعودية كان "سيئا جدا" مضيفا أنه تسبب في "أضرار لإيران وللإسلام" في وقت برز فيه موقف مغاير تماما من الحرس الثوري الذي وجه للسعودية اتهامات لاذعة، بينها حماية إسرائيل.
فبالتزامن مع مواقف خامنئي المتوددة للسعودية بعد حرق ممثلياتها في طهران ومشهد، وما تبعه من سحب عدة دول لسفرائها وتخفيض دول أخرى لتمثيلها الدبلوماسي، برز اتهام القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني، اللواء محمد علي جعفري، للسعودية بأنها أصبحت "درعا لحماية كيان الاحتلال الصهيوني" على حد زعمه.
وشدد جعفري على قوة دولته من الناحية الدفاعية والأمنية، في كلمة ألقاها الثلاثاء، نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية "تسنيم" شبه الرسمية، وأشاد خلالها بـ"عدم مواجهة إيران لأي مشاكل في مجال الدفاع والأمن"، مضيفا: "إن المؤامرات التي ينظمها الأعداء والمخططات التي يدبرونها ضد الثورة الإسلامية، يتم إحباطها اليوم بفضل يقظة قائد الثورة الإسلامية، علي الخامنئي، والشعب الإيراني الغيور."
وفي موقف لاحق له خلال المؤتمر السادس لـ"غزة رمز المقاومة" في طهران، أكد جعفري أن دولته "ستحبط المشروع الصهيوني الأمريكي لتقسيم العراق وسوريا،" مشددا على القضية الفلسطينية "هي الأهم في العالم الإسلامي."
يشار إلى أنها ليست المرة الأولى التي تصدر فيها مواقف متضاربة في الداخل الإيراني حيال العلاقات مع السعودية وإحراق سفارتها، فقد سبق للسلطات في طهران أن أشارت في تحقيقاتها إلى تورط "مندسين" في العملية، مع انتقاد الرياض في الوقت نفسه لإعدامها رجل الدين الشيعي، نمر النمر، كما قدمت اعتذارا عن الحادث برسالة لمجلس الأمن.
عدد مرات القراءة:
916
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :