آخر تحديث للموقع :

الخميس 24 رمضان 1442هـ الموافق:6 مايو 2021م 12:05:50 بتوقيت مكة

جديد الموقع

موقع إيراني يعترف بمقتل العشرات من ضباط الحرس الثوري فى سوريا ويؤكد: لو سقط الأسد ستباع نساؤنا بأسواق السعودية ..
تناول موقع “فردا” الإيراني “أبعاد” التدخل الإيراني في سوريا، زاعما أنه جاء “من أجل الحفاظ على وحدة إيران وأمنها القومي، وأن إيران اضطرت إلى التدخل في سوريا قبل أن يتم تقطيع أوصالها في المنطقة.”
  وقال الموقع الإيراني: “لو أن إيران رفعت يدها عن سوريا، لكان خطر سقوط النظام السوري أصبح جديا، وأمرا واقعا”، مضيفا أن “الشعب الإيراني يحتاج إلى سنوات عديدة لفهم القرار الاستراتيجي والتاريخي الذي اتخذه خامنئي، ليفهم أن قرار دخول سوريا كان شجاعا وذكيا وعميقا جدا”.  
وأضاف قائلا: “لو كان خيار التدخل الإيراني في سوريا راجع للسياسيين في إيران، لأصبحنا مفلسين، وبيعت النساء الإيرانيات في أسواق السعودية” . على حد زعمه.
  وأكد موقع “فردا” ، بحسب ما نقل موقع “عربي 21” ، رفض بعض التيارات الإيرانية مشاركة إيران العسكرية وتدخلها في سوريا، وقال: “بكل تأكيد، لولا مواقف المرشد الإيراني علي خامنئي الصارمة لكنا قد رأينا التيارات التي ترفض تدخلنا في سوريا تطالبنا اليوم برفع يدنا عن النظام السوري، وحتى الآن، فإن هذه الأصوات لم تنتهي، وهي موجودة في إيران”.  
وبحسب الموقع الإيراني، فإن الحرب على الأرض السورية اشتدت بعد التدخل العسكري الروسي.
ولفت إلى أن المستشارين العسكريين الإيرانيين الذين كانوا في سوريا ارتفع عددهم، مشيرا إلى أنهم لن يكونوا في مأمن في ساحات القتال، رغم الغارات الجوية التي يشنها الطيران الروسي.
  وأكد سقوط العشرات من ضباط الحرس الثوري خلال الأسابيع الماضية في سوريا، لكنه تساءل: “ماذا لو قلنا ماذا كان ليحصل في حال لم تتدخل إيران في سوريا؟”.
  وأضاف الموقع “فردا” في تقريره، قائلا: “عندما نريد أن نلتحق بالنظام الدولي والإقليمي من موقف الضعيف في ظل اتحاد أعداءنا ضدنا، فلن يكون لدينا أي موطئ قدم في السياسة الخارجية، كما أن هيكل النظام الدولي أصبح يقبل الأقوياء فقط، ونحن نريد أن ندخل هذا النظام الدولي من خلال ما نحن نريد أن نرسمه، وليس ما يريده الآخر أن يرسمه لنا .”
  وانتقد موقع “فردا” تصريحات ظريف الذي قال فيها إن أمريكا لم تخف من قدرات إيران العسكرية، معلقا بالقول: “لو استطاعت الولايات المتحدة الأمريكية أن تحتل إيران لقامت بذلك، ولكن وجود النفوذ الإيراني في المنطقة هو ما يمنعها من ذلك”.  
وتابع بأنه “في حال تم تقطيع أوصال إيران وأذرعها في لبنان وسوريا والعراق فبكل تأكيد سوف تقوم أمريكا بضرب إيران، وتمطرنا بالقنابل حتى نستسلم”. أخبار الساعة.
عدد مرات القراءة:
1794
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :