آخر تحديث للموقع :

الأحد 27 رمضان 1442هـ الموافق:9 مايو 2021م 04:05:24 بتوقيت مكة

جديد الموقع

وزارة الداخلية الكويتية تعلن ضبط خلية ارهابية لـ حزب الله ..
أعلنت وزارة الداخلية عن تمكن الاجهزة الامنية المعنية من ضبط ثلاثة من أعضاء خلية إرهابية وترسانة ضخمة من الأسلحة والذخائر والمواد المتفجرة تم اخفاؤها في أحد المنازل في حفرة عميقة ومحصنة بالخرسانة.
وقالت (الداخلية) في بيان لها الليلة ان الاجهزة الامنية ضبطت ايضا 56 قذيفة (ار.بي.جي) وذخائر حية في احدى مزارع منطقة العبدلي التي تعود ملكيتها للمتهم (ح .ع) كويتي الجنسية مواليد 1968 وهو صاحب المنزل المذكور.
وكشف البيان عن ضبط المتهم الثاني المواطن (ع.ح مواليد1981) حيث عثر في منزله على ثلاث قطع من الاسلحة النارية وكمية من الذخيرة الحية وضبط المتهم الثالث (ح. ط مواليد 1980) حيث عثر في منزله على ثلاث حقائب تحتوي على أسلحة وذخائر ومواد متفجرة متنوعة.
واشار الى ان المتهمين اعترفوا جميعا بانضمامهم الى احد التنظيمات الإرهابية كما اعترفوا بحيازة تلك الأسلحة والذخائر والمواد المتفجرة وارشدوا على أماكن إخفائها ولاتزال أجهزة الامن تواصل تحرياتها وتحقيقاتها لملاحقة وضبط شركائهم.
وأضاف أن أجهزة الامن المتمثلة بقطاع الامن الجنائي وقطاع الامن الخاص والجهات الامنية الاخرى ذات الصلة شاركت في عملية المداهمة والضبط والتفتيش حيث أرشد المتهمون الى المكان الذي قاموا باخفاء الأسلحة والذخائر فيه مبينا ان رجال إدارة المتفجرات قاموا باستخراج 56 قاذفة (آر.بي.جي) من مزرعة العبدلي التي تعود ملكيتها للمتهم (ح. ع) وعشرات الأسلحة والذخائر والمواد سريعة الانفجار عثر عليها في منزل المتهم نفسه.
وذكر البيان ان وزارة الداخلية توضح أن جميع المضبوطات من الاسلحة والذخائر والمواد شديدة الانفجار وغيرها من الاسلحة التي وجدت في مزرعة ومنازل المتهمين الثلاثة هى كالاتي "19 الف كيلو ذخيره متنوعة و144 كيلو متفجرات متنوعة من ماده شخش شديدة الانفجار ومادة ذإ4 ومواد أخرى شديده الانفجار و65 سلاحا متنوعا وثلاثة (ار بي جي) و204 قنابل يدوية اضافة الى صواعق كهربائية".
واوضح انه تم تحويل المتهمين إلى جهات الاختصاص لاستكمال التحقيقات واتخاذ كافة الاجراءات القانونية حيال ذلك مشير الى ان (الداخلية) تؤكد أنها سوف تنشر كامل المستجدات فور الانتهاء من تحقيقات الجهات المختصة.
عدد مرات القراءة:
1437
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :