آخر تحديث للموقع :

الأربعاء 19 رجب 1442هـ الموافق:3 مارس 2021م 04:03:22 بتوقيت مكة

جديد الموقع

أين صواريخ (حزب الله) من دعم غزة؟ ..

تاريخ الإضافة 2014/07/15م

سألنى بعض الإخوةعن عدم دعم حزب الله لغزة في هذه الحرب الظالمة، وهل من الممكن توغل إسرائيل بريا وتهزم كما هزمت بحرب للبنان 2006

والحقيقة أن ذلك ذكرني بمخازى فصيل إسلامى
أولا حرب 2006، كان المستهدف منها تمكين حزب الله من الجنوب، وليس هزيمة إسرائيل كما يروج له، وكانت استكمالا لآخر الأهداف من الحرب الأهلية بلبنان، وكان الهدف منها تهجير السنة من جنوب للبنان حتى عام 1982 من الجنوب وتسسليمهم لمليشا حداد، ثم تأتى الشيعة لتستلمهم من حداد بحرب، وهى كانت انسحابات مخططه حتى لا تستلم الشيعة مباشرة من السنة، فتظل الحرب دائرة.

 أما ما يجري اليوم فهو أن إسرئيل تعيد احتلال غزة، ثم تظل ستة شهور، ثم تسلمها للسفاح عباس أو دحلان فيما بعد، أو تسلمها للسيسى.

 فالنظم العربية كلها تعمل على تشتيت السنة من جنوب لبنان، ومن المحيط الجغرافى لفلسطين بواسطة عملاء سعيا لتصفية القضية الفلسطينية وانتصار حزب الله، تم ترويجه على أنه نصر للأمة بواسطة سفهاء أهل السنة،.

 ومن لا يعى كيف تصنع الفواجع لأهل السنة وخيانة القدس وفلسطين، وليس للانتصار لفلسطين، ومن يراهن على دعم الشيعة في تحرير فلسطين واهم!

 حتى الصواريخ الإيرانية وتكنولوجيا فوق 40 كيلوا متر، منعتها إيران وتم استخدام ضعف غزة، وتخلى من حولها من أهل السنة أن تتسول دعم إيران في وقت ما، مقابل تسويق بعض سفهاء السنة أن إيران تدعم، ولكنها استفادت أكثر من دعمها، وخاصة في ضعف المناعة العقدية عند جمهور كبير من أهل السنة، وخاصة السياسيون منهم، ودعمت في منطقة صراعها طويلا للمساعدة في إشعاله  فقط لتستفيد فى مواطن أخرى استفادات عاجلة كلبنان واليمن والعراق وسوريا وأفغانستان وباكستان ومصر. - صفوت بركات. الأمة. بتصرف يسير.

عدد مرات القراءة:
1425
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :