آخر تحديث للموقع :

الأحد 27 رمضان 1442هـ الموافق:9 مايو 2021م 04:05:24 بتوقيت مكة

جديد الموقع

برواز خشبى لحسن نصر الله بالدقهلية.. وقيادات الشيعة: نؤيد السيسى.. وصباحى لا يصلح للرئاسة ..
يتبنى العديد من القيادات السياسية بمحافظة الدقهلية المذهب الشيعى، وعلى رأسهم الدكتور أحمد راسم النفيس المفكر الإسلامى الشيعى الذى أعلن تأييده لترشح المشير السيسى لخوض الانتخابات الرئاسية، مؤكدا أن صباحى لا يصلح لمنصب الرئاسة، قائلاً "مقوماته الشخصية لا تصلح لأن يكون رئيسًا لمصر، وأنا أرى أن «صباحى» من المتلونين، الذين يقولون تصريحات اليوم ثم يغيرونها فى الغد دون مراعاة أن المواطن اختلف كثيرا عن الماضى، فأصبح يتابع ويدقق ويلاحظ ويقارن".
كما يوجد بالمحافظة أحمد صبح، المنتمى للمذهب الشيعى والذى قام بزيارة الرئيس الإيرانى أحمدى نجاد، وعقب عودته دعا إلى ضرورة التطبيع مع إيران، الأمر الذى قابله أهالى القرية بالرفض التام لاختلاف المذهب الشيعى عن المذهب السنى قلبًا وقالبًا، وازداد غضب الأهالى وسخطهم بعد قيامه بتنظيم عدد من الرحلات للشباب إلى إيران، ما دفع عددًا من قيادات الدعوة السلفية وجماعة الإخوان المسلمين لمحاولة التصدى لمحاولات الاستقطاب التى يمارسها على الشباب. وأوضح أهالى القرية، أن "صبح" كان من قيادات الجماعة الإسلامية، وتم اعتقاله أكثر من مرة، إلا أنه عقب خروجه من المعتقل بدأ باعتناق المذهب الشيعى ووصل الأمر به إلى إصدار صحيفة تحمل اسم "صوت أهل البيت".
من جانبه، شن "صبح" هجومًا على عدد من قيادات الدعوة السلفية وجماعة الإخوان المسلمين، حيث تقدم ببلاغ إلى المحامى الأول لنيابات استئناف المنصورة يحمل رقم 126050، يتهم فيه كلاً من السيد عبد الغنى بسام ومحمد أحمد حسنى هندام والصديق الصديق الحميدى وأحمد مختار الزينى وعبد الله أحمد هندام وشهرته عبده جاد وأحمد الغريب إفراج وعبده رزق على قميحة ومحمد محمود الشربينى والسيد إبراهيم التابعى وشعبان إبراهيم التابعى وإبراهيم الديب وشهرته نصر الدين وأحمد عبد الحميد الموافى وإبراهيم السيد مرزوق والدكتور محمد الشوا وآخرين، وجميعهم من قرية العصافرة، بتحريض الأهالى ضده واتهامهم له بالكفر، مشيرًا إلى أنهم قاموا بعقد مؤتمر بالقرية لدعوة الأهالى لإهدار دمه، مما يسبب فتنة من الصعب إخمادها.
و لم يتوقف عند هذا الحد، بل تقدم أهالى القرية بمذكرة لوزير الداخلية السابق يطالبونه بالتدخل لاتخاذ التدابير اللازمة لوقف المد الشيعى، والذي يمثل محاولة لاختراق المجتمع المصرى، وأوضح الأهالى أن صبح بدأ بالفعل فى نشر المذهب الشيعي.
و لم يتوقف عند هذا الحد، بل تقدم أهالى القرية بمذكرة لوزير الداخلية السابق يطالبونه بالتدخل لاتخاذ التدابير اللازمة لوقف المد الشيعى، والذي يمثل محاولة لاختراق المجتمع المصرى، وأوضح الأهالى أن صبح بدأ بالفعل فى نشر المذهب الشيعي. الدقهلية - هبة أنيس - المصريون.
عدد مرات القراءة:
1476
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :