آخر تحديث للموقع :

الخميس 24 رمضان 1442هـ الموافق:6 مايو 2021م 12:05:50 بتوقيت مكة

جديد الموقع

العلاقات السعودية – الايرانية تؤدي الى تهدئة الاجواء في لبنان ..
في انتظار الانفراجات الملموسة في العلاقات السعودية – الايرانية، والخليجية عموماً، في ضوء الزيارة التي سيقوم بها الى المملكة وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، والتي وصفتها طهران بأنها ودية وقريبة، في اطار ما كشفه وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل من ان بلاده على استعداد للتفاوض مع جارتها ايران من اجل تحسين العلاقات بين البلدين.
وقال نائب وزير الخارجية الايراني حسين امير عبد اللهيان في تصريح لصحيفة اعتماد الطهرانية: تلقت ايران دعوة من الوزير سعود الفيصل للتوجه الى اجتماع وزراء خارجية الدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي الذي سينعقد في 18 و19 حزيران بمدينة جدة.
وتؤكد مصادر وزارية لبنانية لـ”اللواء” ان المعطيات المتوافرة لديها، ان هذه الزيارة، ومثلها زيارة امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الى طهران يوم الاحد المقبل، من شأنها ان تؤدي الى تهدئة الاجواء الخليجية – الايرانية، بما ينعكس تهدئة على الصعيد السني – الشيعي، وبالتالي تريح الاجواء في المنطقة عموماً، ولبنان بشكل خاص.
واشارت المصادر نفسها الى ان ما يتردد في بعض الدوائر الدبلوماسية عن لقاء مرتقب في الفترة نفسها بين وزيري خارجية الولايات المتحدة جون كيري وروسيا الاتحادية سيرغي لافروف، والذي سيتناول جملة من الملفات الاقليمية والدولية العالقة، من شأنها ان تنعكس ايضاً على التفاهم السعودي – الايراني، وعلى جملة العلاقات الاسلامية – الاسلامية في المنطقة - .ليبانون فايلز
عدد مرات القراءة:
1010
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :