آخر تحديث للموقع :

الأحد 23 رجب 1442هـ الموافق:7 مارس 2021م 11:03:20 بتوقيت مكة

جديد الموقع

آلاف من مقاتلي "حزب الله" يستعدون لاقتحام دير الزور ..

تاريخ الإضافة 2014/05/26م

كشفت مصادر مطلعة لـ"العربي الجديد" عن نقل نحو 3000 مقاتل من "حزب الله" إلى معسكر "الصاعقة" شمال مدينة دير الزور، استعداداً لشنّ حملة عسكرية جديدة على أحياء المدينة الواقعة تحت سيطرة قوات المعارضة السورية منذ نحو عامين.

ويعتبر معسكر "الصاعقة" ومستودعات الذخيرة (الأكبر في المنطقة الشرقية والثالثة في سورية) الموجودة في منطقة عياش (دير الزور) من أقوى المراكز العسكرية. وتحوي المنطقة العسكرية عدداً كبيراً من قوات النظام السوري، وتم في الفترة الأخيرة بناء مدارج للطيران الحربي في داخلها، كما نقلت غالبية المقرّات الأمنية إليها بعد تمكن قوات المعارضة من استهداف المقرّات الأساسية لهم.

وكشف مصدر "العربي الجديد" عن قيام لواء "أبو الفضل العباس" بتجنيد شباب من داخل المدينة، من أجل المشاركة في الحملة العسكرية القادمة، من خلال إغرائهم برواتب كبيرة لهم قياساً بالدخل في سورية، وتبلغ ما يقارب 500 دولار شهرياً، بالإضافة إلى الامتيازات الأمنية.

وفي السياق، أوضح أبو صالح، أحد المقاتلين في لواء "جند العزيز" المنتشر في حي الحويقة الملاصق لجبهات القتال مع قوات النظام، لـ"العربي الجديد"، أنه سمع عبر شبكات اللاسلكي أصوات ضباط بلهجة لبنانية "أعتقد أنها لضباط من حزب الله اللبناني"، مضيفاً، أن عناصر "حزب الله" منتشرون في جبهتين أساسيتين وحساستين، وهي حي الرشدية وحي الحويقة، وتم رفع أعلام الحزب في الجبهتين.

وقال أبو صالح، الذي يعيش في حي الجورة الذي يقع تحت سيطرة قوات النظام السوري: إن رجال الدفاع الوطني التابعين للنظام السوري (الشبيحة) والأجهزة الأمنية تبث دعايات كثيرة بين الأهالي مفادها "بأن قوات الجيش العربي السوري ستعيدهم إلى منازلهم التي هجروها قبل عامين في أقرب وقت". وأضاف، أن رايات "حزب الله" و"أبو الفضل العباس" باتت تملأ شوارع حيي الجورة والقصور، وهناك العديد من أبناء المدينة ينتسبون إلى لواء "أبو الفضل العباس" نتيجة انعدام فرص العمل وحاجتهم إلى المال الكافي لسد احتياجاتهم اليومية بعد نحو عامين من التهجير.

وسيطرت قوات المعارضة السورية على ثلثي أحياء المدينة قبل نحو عامين، وشنت قوات النظام السوري عقبها حملات عسكرية عدة؛ أدت إلى تدمير المباني بنسبة كبيرة تصل إلى 70 في المائة، وقتل على إثرها كل من قائد الحملة اللواء علي خزام، ومن ثم اللواء جامع جامع. العربي الجديد.

عدد مرات القراءة:
3223
إرسال لصديق طباعة
الجمعة 30 رجب 1435هـ الموافق:30 مايو 2014م 06:05:23 بتوقيت مكة
ا بو انس 
ان شاء الله سيلتحقون باحبابهم في جهنم وباسلحتهم تتحرر سوريا من اتباع ابن سبا عليهم اللعنة
 
اسمك :  
نص التعليق :