آخر تحديث للموقع :

الأحد 4 شوال 1442هـ الموافق:16 مايو 2021م 09:05:46 بتوقيت مكة

جديد الموقع

عوام الشيعة والعقائد الفاسدة ..
الكاتب : فيصل نور ..
السلام عليكم ورحمة الله ...

جزاكم الله خير على اتاحة الفرصة  أولا نشعر أخونا وحبيبنا فيصل نور - حفظه الله - بحبنا الصادق الخالص في الله - ولدي سؤالين لشيخنا المبارك  

- السؤال الأول : هل المجتمع الشيعي من العوام يؤمن ان القرآن لحقه التلاعب وخصوصا آيات طمس الولاية لأهل البيت كما يدعي مؤسسي مذهبهم الباطل ام ان  عوام الرافضة لا يعتقدون ذلك وإذا كان العوام من الشيعة لا يعتقدون ان القرآن لحقه تحريف فلماذا لا يقتنعون بتفاسيرنا الواضحة مع وضوح القرآن بتفنيد مذهبهم
الموهوم وخصوصا الآيات التي يدعون فيها بوجوب الإمامة مع ان القرآن يفضح خزعبلاتهم الموهومة !!؟

السؤال الثاني هل المجتمع الشيعي يملك أمهات كتبهم المعتبرة مؤسسة مذهبهم ام انهم يكتفون بالاستماع من مراجعهم  دون دراسة كتبهم وخصوصا ذات المجلدات الكبيرة؟ وأخيرا نسأل الله ان يديم عليكم نعمة وانيبارك لكم في الدين والدنيا وينفع بنا وبكم أمة الإسلام والسلام عليكم ور-حمة الله وبركاتة:  -

الجواب
 
وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته، و جزاكم الله خيراً.

الحمد لله رب العالمين.
 
    المشاهد في المجتمعات الشيعية وأعني هنا بالعوام، أنهم مغيّبون تماماً عن حقيقة ما تحتويه كتبهم، وذلك لعدم إتصالهم بمصادرهم، وإنما وسيلة هؤلاء (أي العوام) إلى معرفة الدين في المقام الأول هي مراجعهم، وهم (أي المراجع) يتكتمون على أمثال هذه العقائد التي إستنكرتها في سؤالك. وبهذا نقف على حقيقة أن جل عوام الشيعة لا يؤمنون بهذه العقائد كقضية القول بتحريف القرآن بل يجهلون وجودها أصلاً في مصادرهم فضلاً عن إستنكارهم لها. ومن ثم (وهذا هو جواب الجزء الآخر من السؤال) تعلم أنه من باب أولى إستحالة نظر عوام الشيعة إلى مصادر أهل السنة أو الأخذ بها، ناهيك عن نهي مراجعهم بل بعض رواياتهم المنسوبة إلى أهل البيت رحمهم الله عن ذلك. 

والسلام.

وإذا كان العوام من الشيعة لا يعتقدون ان القرآن لحقه تحريف فلماذا لا يقتنعون بتفاسيرنا الواضحة مع وضوح القرآن بتفنيد مذهبهم.

الجواب
          
الحمد لله رب العالمين.

لا تلازم بين الأمرين. فجهلهم أو إنكارهم لبعض ما ورد في كتبهم لا يعني قبولهم لما عند الآخر.

والسلام.
عدد مرات القراءة:
2570
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :