آخر تحديث للموقع :

الجمعة 2 شوال 1442هـ الموافق:14 مايو 2021م 10:05:34 بتوقيت مكة

جديد الموقع

روايات مدح الصحابة رضي الله عنهم في كتب الشيعة ..
الكاتب : فيصل نور ..
بسم الله الرحمن الرحيم
 
والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وآله وصحبه أجمعين أما بعد:
 
السلام عليكم شيخنا الفاضل...
 
لي طلب بسيط يتعلق بصحة الروايات المتعلقة بمدح الخلفاء الراشدين رضي الله عنهم في كتب الشيعة فمثلا تلك التي تقول عن الشخين رضي الله عنهما " .. والمقتدى بهما بعد رسول الله...." وغيرها كثير... وأيضا الروايات الواردة في كتابكم " هداية المرتاب". والتي يدعي الشيعة أنها جاءت في سياق الرد من طرف المرتضى وليست من كتبهم، وحقيقة يتعذر علي الحصول على الكتب لأتأكد من صحة تلك الدعاوى، مع لفت الانتباه إلى ثقتي في علمائنا الكرام وأمانتهم في النقل ولكن أرى أن نقل ما يثبت ذلك بعلم الرجال لديهم يكون اوثق وأكثر إثباتا من مجرد ذكر الأثر .
 
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. .

الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
  
الحمد الله رب العالمين.
 
إعلم أن الأصل عند الشيعة أنهم لا يؤمنون بصحة هذه الروايات بغض النظر عن مصادرها، فإن جاءت من طرق أهل السنة، ردوها من باب إننا يجب أن نلزمهم بما ألزموا أنفسهم به، أي الإحتجاج عليهم بما ورد في كتبهم. وإن كانت المرويات من طرقهم حملوها على التقية أو أوّلوها.
أما القول بأن هذه المرويات إنما جاءت في كتب الشيعة في سياق الرد عليها، فهذا القول ليس على إطلاقه، فحسبك إقرار علماء الشيعة بصحة الكثير من تلك المرويات وقولهم فيها أنها من إلحاقات المخالفين.أو قول ميثم البحراني في ذلك :أن الشيعة قد أوردوا هنا سؤالا فقالوا : إن هذه الممادح التي ذكرها – أي علي رضي الله عنه - في حق أحد الرجلين تنافي ما أجمعنا عليه من تخطئتهما وأخذهما لمنصب الخلافة، فإما أن لا يكون هذا الكلام من كلامه رضي الله عنه، وإما أن يكون إجماعنا خطأ.
ويقول المجلسي: وينبغي أن تعلم أن هذه الفضائل إنما هي لمن كان مؤمناً منهم لا المنافقين، كغاصبي الخلافة وأضرابهم وأتباعهم ولمن ثبت منهم على الإيمان واتِّباع الأئمة الراشدين لا الناكثين الذين ارتدوا عن الدين.
ويقول آخر أن هذا الثناء مشروط بشروط، منها : الإيمان الحقيقي، فلا يكون من في قلبه مرض مرادا قطعا، والاستقامة على المنهج الإسلامي وحسن العاقبة، لأن بعض الصحابة ارتدوا ثم عادوا إلى الإسلام، وبعضهم منافقون أسروا نفاقهم، ولكنه ظهر من خلال أعمالهم ومواقفهم.
أما بيان صحة هذه المرويات من عدمها من طرق القوم فهو بحر لجّي لا ساحل له، لا يتسع المقام هنا لبيانه. ولعلك تراجع بعض تخريجاتنا لروايات القوم في بعض كتب سلسلة الحقائق الغائبة لتقف على بعض هذا.

والسلام
عدد مرات القراءة:
3153
إرسال لصديق طباعة
الثلاثاء 1 شعبان 1439هـ الموافق:17 أبريل 2018م 08:04:42 بتوقيت مكة
عمر خالد علي 
ما كان موقف أسد الله الغالب علي بن أبي طالب من من أغتصبوا الخلافة(كما يزعم الرافضة)؟؟؟؟؟؟؟
الأربعاء 17 جمادى الأولى 1435هـ الموافق:19 مارس 2014م 02:03:45 بتوقيت مكة
mubarak lawal mish-al 
ya,ani ai Alqur,an
الثلاثاء 15 محرم 1435هـ الموافق:19 نوفمبر 2013م 05:11:17 بتوقيت مكة
عمار 
السلام علیکم و رحمه الله و برکاته ما هو تفسیرکم للآیه الکریمه بلغما انزل الیک من ربک و ان لم تفعل فما بلغت رسالته و الله یعصمک من الناس...وشکرا
 
اسمك :  
نص التعليق :