آخر تحديث للموقع :

الأثنين 20 ذو الحجة 1441هـ الموافق:10 أغسطس 2020م 02:08:00 بتوقيت مكة
   شارك برأيك ..   موقف الشيعة من المخالفين (مئات الوثائق) ..   من روايات الغلو في الأئمة ..   كتاب فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب للنوري الطبرسي وأقوال بعض العلماء فيه ..   أبو طالب عند الشيعة من الأنبياء ..   على من يطلق الشيعة مصطلح النواصب؟ ..   الإباحية الجنسية عند الشيعة - نعمة الله الجزائري (أنموذجاً) ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   الله عزوجل يزور الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   ماذا قالوا في موقع فيصل نور؟ ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع

"الجيش الشعبي" شبيه حزب الله.. رأس حربة إيران في سوريا ..

أحرار برس

لم يتوقّف حزب الله عن إرسال المقاتلين الى سوريا. فقد أنشأ خلايا مشابهة لميليشياته في القرى الشيعية السورية. والآن يرفرف في تلك الأماكن علمٌ مطابق تقريباً لعلم الحزب، حيث نجد الخلفية الصفراء الشهيرة والكلاشينكوف الذي يحكم العالم. وفي منطقة القصير أيضاً، تخوض ميليشيات تابعة لـ"حزب الله" مواجهات مباشرة مع الثوّار. وعند الحدود، يتمتّع هؤلاء العناصر بالحرية الكاملة للمناورة، نظراً إلى أن الجيش اللبناني يخضع في جزء منه لسيطرة ضباط شيعة مقرّبين من الحزب.

ونقلت صحيفة "الواشنطن بوست" أخيراً عن مسؤولين أميركيين معنيين بالشرق الأدنى، قولهم بأن "حزب الله"، إنما أيضاً إيران، باشرا إنشاء شبكة من الميليشيات داخل سوريا بهدف الدفاع عن مصالحهما في حال سقوط نظام بشار الأسد أو إرغامه على مغادرة دمشق. ويضيفون أنه إذا كانت تلك الميلشيات تقاتل الآن من أجل بقاء بشار الأسد في السلطة، فإن طهران لا تستبعد تفتّت سوريا إلى جيوب طائفية أو دينية أو قبلية. ولذلك يعتبر النظام الإيراني أنه من الضروري أن يمتلك وحدات تعمل داخل سوريا في المدى الطويل دفاعاً عن مصالحه.
وقال مسؤول أميركي كبير للصحيفة نفسها إن طهران تدعم الآن ما لا يقل عن 50 ألف مقاتل في سوريا.
رأس الحربة في هذه القوة الموالية لإيران هي ميليشيا "الجيش الشعبي" التي تضم سوريين شيعة وعلويين على السواء. وأشارت صحيفة "الواشنطن بوست" نقلاً عن ديفيد كوهين، مساعد وزير الخزانة الأميركي لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية، إلى أن الجيش الشعبي "هو في شكل أساسي مشروع مشترك بين حرس الثورة الإيراني وحزب الله. يُقدّم حرس الثورة التمويل والسلاح، في حين يهتمّ حزب الله بتدريب المقاتلين، بمساعدة من ضباط إيرانيين أيضاً". يضيف كوهين أن طهران ترسل "تحويلات روتينية بملايين الدولارات" إلى هذه الميليشيات. وقد استُلهِمت من نموذج قوات الباسيج الإيرانية الشهيرة المرتبطة بالباسدران (حرس الثورة)، والتي برز دورها في شكل خاص في قمع التظاهرات التي أعقبت فوز أحمدي نجاد بصورة مشبوهة في الانتخابات الرئاسية عام 2009.

فوضى
لكن على النقيض من "الشبّيحة" الذين كانوا في البداية عصابات من "الأشباح" حوّلها النظام ميليشيات، "الجيش الشعبي" هو قوّة مذهبية. ويذكّر هذا التنظيم بولادة "حزب الله" عام 1982 عندما أسّس "حرس الثورة الإيراني"، بدعم من نظام حافظ الأسد، ميليشيا مسلّحة في سهل البقاع اللبناني. في تلك الحقبة، استغلّت طهران ودمشق تفتّت لبنان بسبب الحرب الأهلية وغياب الدولة. وقد تحوّل "حزب الله" القوة السياسية والعسكرية الأولى في لبنان. وأنشأ دولة داخل الدولة اللبنانية، من دون أن يمنعه ذلك من المشاركة حالياً في الحكومة.
يتكرّر السيناريو نفسه في العراق حيث استغلّت طهران الفوضى التي أحدثها الاجتياح الأميركي وتفكّك الدولة، وفرضت ميليشياتها وأحزابها، وكلّها شيعية بطبيعة الحال. يختلف الوضع في سوريا، لأن العلويين والشيعة لا يشكّلون سوى 10 في المئة تقريباً من السكّان. لكن إذا خسر نظام الأسد دمشق، وإذا لجأ الأخير إلى المنطقة العلوية في الشمال الغربي، وإذا تفكّكت البلاد وغرقت في الحرب الأهلية، من شأن الميليشيات الموالية لإيران أن تدعم، بمساعدة "حزب الله"، القوات الموالية للنظام بهدف منع إقامة دولة معادية لهما يُهيمن عليها السنّة.
لن يكون هذا الحل مثالياً لطهران، لكنه يُتيح لها أن تواصل السعي، من خلال ميناءٍ أو مطار، إلى تحقيق هدفها الأول: الاستمرار في تسليح "حزب الله". تقرّ واشنطن أكثر فأكثر بهذه الفرضية، فقد أعلن وزير الخارجية الجديد جون كيري في كانون الثاني الماضي "أحد السيناريوات التي يتحدّث عنها الجميع يتمثّل في انعزال الناس في مناطقهم... فنصبح عندئذٍ أمام عملية تفتيت للبلاد، ومن يدري إلى أين يقود ذلك".


عدد مرات القراءة:
1254
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :