آخر تحديث للموقع :

الأثنين 10 ربيع الآخر 1440هـ الموافق:17 ديسمبر 2018م 07:12:41 بتوقيت مكة
   بإعتراف الشيعة المرجعية الدينية العربية فقدت إستقلاليتها لصالح إيران ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   كمال الحيدري النبي أخفى آية التطهير حتى لايحرفها الصحابة ..   عند الشيعة قول السلام عليك يا أبا عبدالله تعدل 90 حجة من حج الرسول ..   عند الشيعة سفك الدماء في الكعبة من اسباب خروج المهدي ..   من مطاعن الشيعة في السيستاني ..   من مطاعن الشيعة في محمد حسين فضل الله ..   من مطاعن الشيعة في الخامنئي ..   من الأسباب الحقيقة لكراهية الفرس لعمر رضي الله عنه ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   إياد علاوي علماء شيعة طلبوا مني قصف مرقد علي بن أبي طالب بـالنجف أثناء التنازع مع مقتدى الصدر ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   قائد الحشد الشعبي يهدد الخليج ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   إعلانات مجانية ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تم رفع جميع الملفات المرئية والمسموعة إلى سيرفر الموقع، بعد أن قامت شركة اليوتيوب بحذف حسابي ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   إذا كنت كذوبا فكن ذكورا ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من له حيلة فليحتال والغاية تبرر الوسيلة ..   مخرجات الحسينيات ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   إعتراف الشيعة بضعف أهم وأشمل رواية في الإمامة وسائر ما يتعلق بها ..   إعتراف الشيعة بعدم وجود نص يوجب إتباع الأعلم وإختلافهم في تحديد مفهوم الأعلمية ..   بإعتراف الشيعة أكثر مراجع الشيعة ضد الحكومة الدينية في إيران ..   إعتراف الشيعة بان علمائهم يقولون بكفر وزنا عائشة وتكفير الصحابة رضي الله عنهم ولكنهم لا يصرحون بها تقيةً ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   محاربة الشيعة لكل من أراد تنقية مذهبهم من الروايات المكذوبة على الأئمة ..   إعتراف الشيعة بأن سبب تاخر الفكر الشيعي هو محاربتهم للدعوات التصحيحية داخل المذهب ..   تكذيب علماء الشيعة لمن يدعي مشاهدة مهديهم المنتظر ..   من مطاعن الشيعة في آلية إختيار المراجع ..   إعتراف الشيعة بأن أكثر الكتب الموجودة بين أيديهم من وضع المتأخرين ونسبت للمتقدمين ..   إعتراف الشيعة أن الروايات الصحيحة عندهم لا تتجاوز العشرة في المائة من مجموع رواياتهم ..   كمال الحيدري يمهّد لإنكار المهدي !   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع..

لماذا يغير المرء عقيدته؟ ..
الكاتب : د. أمير حداد

بينما كنت منهمكنا في اعداد احدى المحاضرات إذا باحدى الطالبات تستأذن في الدخول .. وما أن اذنت لها حتى دخلت ومعها صويحباتها . ولم يترك لي المجال لأسألها عن حاجتها فقد ابتدرتني قائله:

اريد أن اسألك سؤالا واحدا وارجو أن تجيبني بصراحة؟ ما الذي يجعل الأنسأن يغير عقيدته ؟
لم اكن اتوقع منها هذا السؤال ولكني لم اظهر اي علامة استنكار في اجابتي ..فظنت أنني أنتظر توضيحا فقالت:
لكي اوضح لك السؤال , لم يتنكر الأنسأن لعقيدة آبائه واجداده التي تربي عليها؟ وهل هناك شيء في الدنيا يستحق أن يغير الأنسأن عقيدته من اجله ..
اجبتها على الفور ..
أن سؤالا عاما كهذا لا يمكن اجابته الا بصورة عامة .. فهلا خصصت سؤالك ووضحت مأربك ؟
قالت: لماذا غيرت عقيدتك أنت ؟
ولم اشأ أن اسألها عن مصدر علمها أني غيرت عقيدتي ولم اكن افكر في يوم من الايام أني غيرت عقيدتي .. واجبتها..
لقد بحثت عن الحق في بطون الكتب وفي نقاشات السادة والعلماء ومن الأشرطة حتى شرح الله صدري لما أنا عليه الآن .
وهو الذي ارجو أن يكون ما كأن عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته والذي ارجو أن يتوفاني عليه ..
قالت: ولكن الا تظن أن اصدقاءك وزوجتك هو الذين اثروا عليك؟
لم اشأ أن اجيب على هذا التساؤل فطرحت سؤالا آخر ..
هل تريدين أن تصلي الى الحق؟ تعالي نناقش بعض ما أنت عليه من عقائد .. أنت تعتقدين أن الصحابة جميعا ارتدوا بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم الا ثلاثة او خمسة اليس كذلك ؟
قالت: لنفترض أن ما قلته صحيح ..
قلت: كيف يتزوج رسولك بابنة رجل منافق يكفر بعد وفاته صلى الله عليه وسلم؟
أن احدنا نحن الرجال اذا سمع أن هناك سيء الأخلاق والسمعة - لا منافق ولا كافر فإنه لا يفكر بالاقتران بإبنته فكيف ترضين ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم .. بل ومع اثنين من زوجاته رضوان الله عليهم أجمعين ؟!
ثم كيف يصف تبارك وتعالى ابوبكر بالصحبة في قوله .. اذا يقول لصاحبه لا تحزن .. وتقولين أنه منافق .. أن إنكار صحبة ابي بكر رضي الله عنه كفر لأنه أنكار لشيء من القرآن.
قالت بثقة: ولكن كلمة صاحب لا تعني صحبة الالفة والمحبة دائما بل قد تكون صحبة مكان كما قال تعالى في قصة يوسف: يا صاحبي السجن.. فهل اصحاب سجن يوسف كانوا صحابة له.. اجبتها: وهل حقا تظنين أن الصحبة التي ذكرت في حق ابي بكر كتلك الني ذكرت لاصحاب يوسف .. وهل كان مخيرا في أن يدخل السجن او لا يدخل ليصاحب اولئك صحبة مكأن .
ثم كيف يقترن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم برجل يرتد بعد موته .. ام أنه كان يجهل كل هذه المساوئ في ابي بكر وعمر رضي الله عنهما .. وعلمهما غيره من البشر ..
ومن المعلوم في العقيدة أن زوجة الرجل في الدنيا هي زوجته في الآخرة أن دخلا الجنة .
قاطعتني قائلة: لم ارد أن أناقشك في الصحابة ولكن سؤالي كان عن سبب تغيير عقيدتك ؟ فقلت: بل هذا الأمر من صلب العقيدة .. فمن نقل لنا القرآن . ومن نقل لنا السنة .. إننا إن قلنا أن الصحابة كفروا أو ارتدوا فإننا نطعن في صحة القرآن الذي بين أيدينا . وقد طعن كثيرون في صحته في امهات الكتب المعتمدة عندهم. فكل ما نعتقده باطل لأن الكافر ليس اهلا بنقل شيء من الاخبار.
قالت: وهل تنكر أنت الإمامة؟ قلت: أن كنت تعنين الإمامة بمعنى الصلاح والتفضيل بالتقوى والإيمان فأني اثبتها لابي بكر وعمر وعثمان وعلي والحسن والحسين وزين العابدين والصادق رضوان الله عليهم اجمعين .. أما أن كنت تردين بالإمامة تلك المنزلة التي تؤهل الامام أن يتصرف في الكون كيف يشاء ويعلم الغيب ويبلغ مراتب الرسل والملائكة المقربين .. فأني لا اثبت هذا الأمر .. وسيد الأئمة وهو محمد بن عبدالله صلى الله عليه وآله وسلم ولم يكن له تصريف شيء في هذا الكون .. ولم يكن يعلم الغيب لقوله تعالى: ولو كنت اعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسني السوء . فأي امامة تردين؟
قالت: لنرجع الى موضوع العقيدة؟
قلت: ابدئي من حيث شئت . تردين أن نبدأ بقضية الايمان بالله تعالى واسمائه وصفاته ام الإيمأن بالرسول صلى الله عليه وآله وسلم ام الإيمأن بالقرآن . قالت: ظننت أننا متفقون في قضايا الإيمان بالله والرسول والقرآن؟
قلت: هذا مجرد ظن .
فالعقيدة المسطرة في امهات الكتب التي تعتبرينها مراجع صحيحة تناقض العقيدة المسطرة في الكتب التي اعتبرها أنا مراجع صحيحة ولهذا الإختلاف في المراجع ارتأيت أن نبني نقاشنا على شيء نتفق عليه .. فأن كنت تؤمنين بأن كتاب الله مرجع .. فإني سأثبت لك أن تلك المراجع المعتمدة تخالف ما في القرآن .. وأن كنت نعتقدين أن القرآن الذي بين ايدينا محرف .. فإني سأثبت لك بالعقل أن ما أنت عليه لا يتفق والفطرة السليمة. قالت مقاطعة: ولكني اعتقد أن هذا القرآن غير محرف وصحيح ولا غبار عليه بع هذه عقيدة كل مسلم.
قلت: فإن اخترت لك حديثا صحيحا صريحا في احد مراجعك يقول أن هذا القرآن محرف .. ترددت قليلا ثم قالت: لعلك لم تفهم معنى الحديث كما ينبغي .
قلت: بل سألحق الحديث بشرح صاحب الكتاب واخذ شرحه هو لا شرحي أنا .
قالت: في اي كتاب هذا؟
قلت: هذه مشكلتك ومشكلة الكثيرين .. أنهم لا يعرفون اصول دينهم وما تحويه مراجعهم المعتمدة عند علمائهم .. اقرئي حديث كذا في صفحة كذا من كتاب كذا .. للعالم كذا. واقرئي ما سطر في كتابه صفحة كذا.. وعندما تتيقنين أن ما اقول لك موجود .. عندئذ نستطيع أن نكمل النقاش
_____________________________
المصدر: كلمات في العقيدة - تأليف الدكتور: أمير حداد ، ص، 158
الدار السلفية ، ط 1 - 1986م 

عدد مرات القراءة:
1672
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :