آخر تحديث للموقع :

السبت 19 ربيع الأول 1441هـ الموافق:16 نوفمبر 2019م 07:11:18 بتوقيت مكة
   من الذي يدعم الإرهابيين في العراق؟ ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   عند الشيعة يجب قتل العصافير لأنها تحب أبي بكر وعمر رضي الله عنهما (انظر أيضاً التحريف في بعض الطبعات) ..   عند الشيعة الله عزوجل يزرو الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   ذم الأئمة لشيعتهم ..   الشيعة والمسجد الأقصى ..   أنظر كيف يبرر علماء الشيعة الشرك والبدع؟ ..   من الروايات الشيعة التي تهدم مسألة القول بالنص على الأئمة بأسمائهم ..   من الأحاديث التي يستنكرها الشيعة على أبي هريرة رضي الله عنه وهي مروية في كتبهم وعن الأئمة رحمهم الله ..   دعاء صنمي قريش وبعض مصادره ..   عبدالله بن سبأ في مصادر الشيعة ..   من أسماء علماء الشيعة ..   سلسلة تدليسات وفضائح واكاذيب علي الكوراني العاملي (وثائق - متجدد) ..   من تدليسات واكاذيب كمال الحيدري ..   حصاد السنين في تبيان ضلال المتقدمين والمتأخرين ..   وثائق مدمرة تبين اكاذيب ودجل وخرافات وتدليسات الروافض ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   الفيض الكاشاني وتحريف القرآن ..   الشعائر الحسينية وسائر ما يتعلق بها ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخوئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الصدر ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الروحاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخامنئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - السيستاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الشيرازي ..   من أقوال وفتاوى الشيعة ..   بإعتراف الشيعة الأخبار الدالة على تحريف القرآن عندهم تزيد على 2000 رواية ..   يعتقد الشيعة أن القرآن محي منه 70 من قريش بأسمائهم وأسماء آبائهم وما ترك "أبولهب" إلا إزراء على النبي لأنه عمه ..   يقول الخميني : إن فقراء السادة في العالم يمكن إشباع حوائجهم بخمس مكاسب سوق بغداد فقط . ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   ماذا كان يفعل الحمار قبل سفينة نوح؟ ..   عراق ما بعد صدام المجاهرة بلعن الفاروق عمر رضي الله عنه في شوارع بغداد وكربلاء ..   الخمينى عند بعض علماء الشيعة أفضل من بعض أنبياء الله بنى اسرائيل ..   الشعب يريد ظهور الإمام ..   حسن الله ياري - لعن الله كما الحيدري نعلي خير منه ..   بإعتراف الشيعة المرجعية الدينية العربية فقدت إستقلاليتها لصالح إيران ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   كمال الحيدري النبي أخفى آية التطهير حتى لايحرفها الصحابة ..   عند الشيعة قول السلام عليك يا أبا عبدالله تعدل 90 حجة من حج الرسول ..   عند الشيعة سفك الدماء في الكعبة من اسباب خروج المهدي ..   من مطاعن الشيعة في السيستاني ..   من مطاعن الشيعة في محمد حسين فضل الله ..   من مطاعن الشيعة في الخامنئي ..   من الأسباب الحقيقة لكراهية الفرس لعمر رضي الله عنه ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   إياد علاوي علماء شيعة طلبوا مني قصف مرقد علي بن أبي طالب بـالنجف أثناء التنازع مع مقتدى الصدر ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   قائد الحشد الشعبي يهدد الخليج ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   إعلانات مجانية ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   إذا كنت كذوبا فكن ذكورا ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من له حيلة فليحتال والغاية تبرر الوسيلة ..   مخرجات الحسينيات ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   إعتراف الشيعة بضعف أهم وأشمل رواية في الإمامة وسائر ما يتعلق بها ..   إعتراف الشيعة بعدم وجود نص يوجب إتباع الأعلم وإختلافهم في تحديد مفهوم الأعلمية ..   بإعتراف الشيعة أكثر مراجع الشيعة ضد الحكومة الدينية في إيران ..   إعتراف الشيعة بان علمائهم يقولون بكفر وزنا عائشة وتكفير الصحابة رضي الله عنهم ولكنهم لا يصرحون بها تقيةً ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   محاربة الشيعة لكل من أراد تنقية مذهبهم من الروايات المكذوبة على الأئمة ..   إعتراف الشيعة بأن سبب تاخر الفكر الشيعي هو محاربتهم للدعوات التصحيحية داخل المذهب ..   تكذيب علماء الشيعة لمن يدعي مشاهدة مهديهم المنتظر ..   من مطاعن الشيعة في آلية إختيار المراجع ..   إعتراف الشيعة بأن أكثر الكتب الموجودة بين أيديهم من وضع المتأخرين ونسبت للمتقدمين ..   إعتراف الشيعة أن الروايات الصحيحة عندهم لا تتجاوز العشرة في المائة من مجموع رواياتهم ..   كمال الحيدري يمهّد لإنكار المهدي !   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع..

المركز الثقافي الإيراني.. أسرار وخلفيات ..
قد لا يعرف الناس أن قرار تحجيم أو إغلاق المراكز الثقافية الإيرانية كان قد اتخذه مجلس الوزراء السوداني قبل خمس سنوات كما أسر لي أحد وزراء تلك الفترة أثق في حديثه.. لقد كان ذلك القرار على خلفية تقرير من أن الملحقية الثقافية السودانية في طهران كانت عاطلة من النشاط لا عمل للملحق السوداني غير قراءة الصحف حيث لا يسمح للملحقية بالعمل إلا يوم الجمعة فقط ويمنع أي إيراني من حضور فعاليتها بعكس ما ظل يسمح لهم في السودان لدرجة وصلت عدد الحسينيات في السودان إلى خمسة عشر حسينية ولعل ذلك عين السبب الذي وصلت فيه أعداد المنتمين إلى المذهب الشيعي في السودان إلى خمسة وعشرين ألف شيعي سوداني مقارنة بالعشرات فقط منذ زمن طويل حتى جاءت الثورة الإيرانية التي أعجب بها كثير من شباب الإسلاميين ويبدو أن ذلك الإعجاب ازداد بمرور الزمن وبفضل نشاط المركز الإيراني وتطور العلاقات مع إيران منذ حكومة الصادق المهدي الذي زار إيران

ويبدو أنه كان معجباً بها، بل اندفع إلى التقارب معها لدرجة لبسه عمامة سوداء وله تصريح مشهور عن علاقة فكرية وطيدة بين المهدية السودانية والثورة الإيرانية التي قامت واعتمدت على ثورة الشعب الإيراني ذو الالتزام الشيعي الأمر الذي أضعف علاقته مع دول الخليج وتمنت سقوطه، بل فرحت بذلك. ولا غرابة في موقف الصادق المهدي ذلك، فمن المعروف أن فكرة ونظرية المهدي المنتظر في أصلها فكرة شيعية لكن لا يعتمدها كثير من السودانيين، بل كانت مرفوضة من المعارضين أصلاً للمهدية فالسودانيون يتبعون بشكل كلي النهج السني في حاضن المذهب المالكي والمنهج الصوفي وهذا معروف تأريخياً.

ويبدو أن السبب وراء عدم تنفيذ قرار مجلس الوزراء السوداني بالمعاملة بالمثل مع إيران الذي حجم المركز الثقافي السوداني في طهران أو إغلاقه يرجع الى أسباب اقتصادية وأخرى عسكرية يعرفها العالمون ببواطن الأمور في العلاقة مع إيران ولا أريد الاسترسال فيها لأسباب أمنية حتى لا أقع تحت طائلة القانون ولكني أعرف سبباً اقتصادياً يضاف إلى عدم رضا الحكومة السودانية عن تعامل طهران في كثير من المشروعات والتعاملات الاقتصادية التي لا تعرف قدراً من الأريحية كما كانت تفعل دول الخليج مثلاً والتي من المعروف أنها ظلت تدعم الاقتصاد السوداني منذ عقود خاصة بعد فترة السبعينات والثراء البترولي ولديها استثمارات ضخمة ولم تتعامل مع التعثر المستمر من السداد للحكومات السودانية المتعاقبة بعكس كما ذكر لي أحد المسؤولين أن طهران الثورة لا تتعامل بنفس الأريحية الخليجية التي تحتضن مئات الآلاف من السودانيين يعملون فيها ومنهم بدون إقامات والذين ظلوا ينقذون الاقتصاد السوداني من انهيار مؤكد. (حكى لي أحدهم قصة الطائرة السودانية التي أرسلت إلى طهران للصيانة وتم حجزها لأكثر من عام بعد الإصلاح لأن السودان لم يسدد تكلفة صيانتها!! وهناك أمثلة أخرى مثل طلب سداد فوائد مصرفية لبعض التعاملات في حين يعتبر السودان أن الفوائد المصرفية ربا في حين يتعامل النظام المصرفي الإيراني بالفوائد (وهذا اجتهاد نحترمه وتفعله كل الدول السنية في الخليج وغيرها). من كل ذلك إضافة إلى سوء علاقات حكومة السودان مع دول الخليج بسبب علاقتها مع طهرانالتي وصلت لدرجة الحصار المصرفي وإرجاع طائرة الرئيس البشير وفي ظل أوضاع اقتصادية سودانية بالغة السوء وعدم المعاملة بالمثل أعتقد أن قرار إغلاق المركز الإيراني له ما يبرره أسبابه الوجيهة ويتعين على إيران التي تقول إنها تريد للسودان الخير من منطلق الأخوة الإسلامية وتقول إنها ترفع رايتها إن تقبل بالقرار وتنفذه وتتركنا فهذا وضعنا وتلك قدرتنا ولا يكلف الله نفساً إلا وسعها. 


محجوب عروة- الجريدة.


عدد مرات القراءة:
1007
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :