آخر تحديث للموقع :

الأربعاء 19 محرم 1441هـ الموافق:18 سبتمبر 2019م 05:09:36 بتوقيت مكة
   ذم الأئمة لشيعتهم ..   الشيعة والمسجد الأقصى ..   أنظر كيف يبرر علماء الشيعة الشرك والبدع؟ ..   من الروايات الشيعة التي تهدم مسألة القول بالنص على الأئمة بأسمائهم ..   من الأحاديث التي يستنكرها الشيعة على أبي هريرة رضي الله عنه وهي مروية في كتبهم وعن الأئمة رحمهم الله ..   دعاء صنمي قريش وبعض مصادره ..   عبدالله بن سبأ في مصادر الشيعة ..   من أسماء علماء الشيعة ..   سلسلة تدليسات وفضائح واكاذيب علي الكوراني العاملي (وثائق - متجدد) ..   من تدليسات واكاذيب كمال الحيدري ..   حصاد السنين في تبيان ضلال المتقدمين والمتأخرين ..   وثائق مدمرة تبين اكاذيب ودجل وخرافات وتدليسات الروافض ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   الفيض الكاشاني وتحريف القرآن ..   الشعائر الحسينية وسائر ما يتعلق بها ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخوئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الصدر ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الروحاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخامنئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - السيستاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الشيرازي ..   من أقوال وفتاوى الشيعة ..   بإعتراف الشيعة الأخبار الدالة على تحريف القرآن عندهم تزيد على 2000 رواية ..   يعتقد الشيعة أن القرآن محي منه 70 من قريش بأسمائهم وأسماء آبائهم وما ترك "أبولهب" إلا إزراء على النبي لأنه عمه ..   يقول الخميني : إن فقراء السادة في العالم يمكن إشباع حوائجهم بخمس مكاسب سوق بغداد فقط . ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   ماذا كان يفعل الحمار قبل سفينة نوح؟ ..   عراق ما بعد صدام المجاهرة بلعن الفاروق عمر رضي الله عنه في شوارع بغداد وكربلاء ..   الخمينى عند بعض علماء الشيعة أفضل من بعض أنبياء الله بنى اسرائيل ..   الشعب يريد ظهور الإمام ..   حسن الله ياري - لعن الله كما الحيدري نعلي خير منه ..   بإعتراف الشيعة المرجعية الدينية العربية فقدت إستقلاليتها لصالح إيران ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   كمال الحيدري النبي أخفى آية التطهير حتى لايحرفها الصحابة ..   عند الشيعة قول السلام عليك يا أبا عبدالله تعدل 90 حجة من حج الرسول ..   عند الشيعة سفك الدماء في الكعبة من اسباب خروج المهدي ..   من مطاعن الشيعة في السيستاني ..   من مطاعن الشيعة في محمد حسين فضل الله ..   من مطاعن الشيعة في الخامنئي ..   من الأسباب الحقيقة لكراهية الفرس لعمر رضي الله عنه ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   إياد علاوي علماء شيعة طلبوا مني قصف مرقد علي بن أبي طالب بـالنجف أثناء التنازع مع مقتدى الصدر ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   قائد الحشد الشعبي يهدد الخليج ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   إعلانات مجانية ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   إذا كنت كذوبا فكن ذكورا ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من له حيلة فليحتال والغاية تبرر الوسيلة ..   مخرجات الحسينيات ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   إعتراف الشيعة بضعف أهم وأشمل رواية في الإمامة وسائر ما يتعلق بها ..   إعتراف الشيعة بعدم وجود نص يوجب إتباع الأعلم وإختلافهم في تحديد مفهوم الأعلمية ..   بإعتراف الشيعة أكثر مراجع الشيعة ضد الحكومة الدينية في إيران ..   إعتراف الشيعة بان علمائهم يقولون بكفر وزنا عائشة وتكفير الصحابة رضي الله عنهم ولكنهم لا يصرحون بها تقيةً ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   محاربة الشيعة لكل من أراد تنقية مذهبهم من الروايات المكذوبة على الأئمة ..   إعتراف الشيعة بأن سبب تاخر الفكر الشيعي هو محاربتهم للدعوات التصحيحية داخل المذهب ..   تكذيب علماء الشيعة لمن يدعي مشاهدة مهديهم المنتظر ..   من مطاعن الشيعة في آلية إختيار المراجع ..   إعتراف الشيعة بأن أكثر الكتب الموجودة بين أيديهم من وضع المتأخرين ونسبت للمتقدمين ..   إعتراف الشيعة أن الروايات الصحيحة عندهم لا تتجاوز العشرة في المائة من مجموع رواياتهم ..   كمال الحيدري يمهّد لإنكار المهدي !   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع..

الحملة الاخطر لاجهاض الثورة العراقية ..
لان لم يعد ثمة شك في ان اجهزة المخابرات المعادية (الامريكية والايرانية والاسرائيلية) تنفذ مخططا جديدا لاجهاض الثورة عبر محاولات واضحة لاشعال صراع بين الثوار، فما يجري من تصعيد غريب تخطى كل مألوف حول جريمة تهجير مسيحيين لا يمكن فهمه وتوقع اهدافه الحقيقية بصورة صحيحة الا اذا ربط بالاطار العام لتطور الثورة العراقية خصوصا بعد التقدم المذهل بتحرير عدة محافظات.
ولذلك وكي لانقع في فخ العدو المشترك ومخابراته النشطة الان كما لم يسبق من قبل من الضروري التذكير بحقيقة سبق وكتبنا عنها منذ عام 2006 وكررنا ذلك مرارا وهي ان امريكا، وبعد ان فشلت قواتها المسلحة في قهر المقاومة العراقية، التي كانت تشن عليها يوميا 1300 عملية كما اعترف قائد الجيوش الامريكية في العراق الجنرال مارك كيميت، قد غيرت ستراتيجيتها في العراق فبدلا من اعتماد القوة العسكرية وتخدمها المخابرات اعتمدت المخابرات وتخدمها القوة العسكرية. فالجهد الامريكي الاساس في العراق منذ عام 2006 هو جهد مخابراتي. لهذا من الضروري الانتباه الى ان ما يظهر على السطح من احداث لا يعكس بالضرورة حقيقة ما يجري وهو غالبا غطاء تضليلي يخدم امور اخرى مختلفة تماما، من هنا لابد من تثبيت ما يلي لازالة التضليل والخداع المنظمين :
1 – ان البعث ادان ويدين اي نوع من انواع الاضطهاد لاي عراقي ومهما كانت ديانته او اثنيته وبالذات يدين عملية تهجير المسيحيين من الموصل. لم يكن البعث يوما الا مدافعا عن العراقيين عامة والا لماذا اسقط نظامه بحرب عالمية ثالثة لو كان يسمح باضطهاد اي فئة من العراقيين؟ هذا موقف يجب ان يتذكره الان من يصرخ عاليا.
 
2 – من اغرب الامور الان هي ان الحملة الاعلامية الغربية ومن داخل العراق تصور كأن المسيحيين وحدهم من يتعرض للاضطهاد ولذلك نسى هؤلاء واحدة من اخطر الحقائق التي بدون تذكرها نقع في فخ معاد وهي ان شعب العراق بكافة مكونات يتعرض للتهجير المنظم وتهجير المسيحييين جزء من الكارثة وليس كل الكارثة كما يحاول البعص تصوير الامر الانفهل يستطيع احد انكار ان اكثر من سبعة ملايين عراقي قد هجروا وكان التهجير مقرونا بابشع عمليات الابادة والقتل وتشويه الجثث؟ اليس هذا ما نراه في جرائم المالكي والقوات الايرانية في العراق التي تصور جرائمها وتوزعها لارهاب العراقيين خصوصا القصف بالبراميل وغيرها لاهل الفلوجة والكرمة ونينوى وصلاح الدين وديالى وشمال بابل؟هل هذه الصور ابشع ام تهجير بضعة مئات دون قتل احدا منهم؟
اذا كان الحريصون على المسيحيين في العراق حقا يحترمون الانسان العراقي فمن باب اولى مهاجمة كل اضطهاد والبدأ بالاشد وحشية وقسوة وهو القتل والسحل والتمثيل بالجثث في مختلف مدن العراق والذي تقوم به ميليشيات نغول ايران تحت عيون وبصر العالم وبوثائق مصورة. فهل فعل ذلك من يرفع صوته لادانة من يصمت على جريمة تهجير المسيحيين؟ وهل اصبح المسيحي العراقي اغلى من المسلم السني والمسلم الشيعي بالنسبة للبعض ام ان دم كل عراقي مساو لدم العراقي الاخر؟
لو كانت الدعوة لانقاذ المسيحيين صادقة من قبل البعض – ونحن واثقون من صدق الكثير ممن يرفعون اصواتهم – لكانت الدعوة تشمل غير المسيحيين والذين يتعرضون لاضطهاد اقسى واشنع بكثير من الاضطهاد الذي يتعرض له المسيحيون ولما اقتصرت على الدعوة لانقاذ المسيحيين فقط.
 
3- انطلاقا من بديهية ان اضطهاد المسيحيين ليس كل المشكلة بل جزء منها لان المشكلة الكبيرة هي تهجير واضطهاد ملايين العراقيين وتعرضهم لاسوا المصائر فان اي دعوة تريد ان تجعل من اضطهاد المسيحيين بابا لاشعال حرب بين الثوار الان هي دعوة يجب ان تحاط بالف علامة استفهام، خصوصا وان من هجّر سبعة ملايين عراقي هو نفسه وراء تهجير المسيحيين كما اثبتت حالات التهجير التي تمت في ظل الاحتلال الامريكي وكانت اقسى واكبر ومع ذلك لم يقم بواجبه المفترض بحمايتهم.
ولو كان الغرب حريصا فعلا على المسيحيين العراقيين لما كان زارع الفتن التي تحرق العراق من اجل تقسيمه. لقد نشرت في الغرب تقارير ووثائق تثبت بان المخابرات الامريكية وغيرها تقف وراء تهجير المسيحيين من العراق لاجل اكمال لعبة تصوير المسلمين كبشر لا يستطيعون التعايش بسلام مع غيرهم ومن ثم تصبح عمليات ابادة المسلمين مقبولة في الغرب فتمر الحملات الاستعمارية دون معارضة الرأي العام الغربي.
لهذا نذكّر من يرفعون اصواتهم الان دفاعا عن المسيحيين فقط بان اضطهادهم بدأ في ظل الاحتلال الامريكي للعراق وليس الان ولم تحميهم القوات الامريكية فهاجروا الى لبنان واوربا بالالاف قبل ما يحدث الان بسنوات. فهل لهذه الحقيقة من معنى ونتائج تخدم في تفسير ما يجري الان؟ وهل من وضع مخطط التقسيم الطائفي والعرقي للاقطار العربية وهي الصهيونية الامريكية بعيد عن تهجير المسيحيين؟
 
4 – ان حملات لجان حقوق الانسان الغربية الضخمة الان خصوصا هيومن رايتس ووتش تلفت النظر الى العنصر المخابراتي في التصعيد فلو كانت هذه المنظمة وغيرها حريصة على دم العراقيين وامنهم واستقرارهم لما صمتت طوال 11 عاما من الغزو الذي ارتكب جرائم بشعة تبدو جريمة تهجير المسيحيين قياسا بها بسيطة. ان اغتيال او قتل ثلاثة ملايين عراقي منذ الغزو لم يحرك شعرة في جسد هيومن رايتس ووتش! وان تحركت فبكلام مهذب سرعان ما يخفت من اجل اسقاط فرض وابعاد تهمة! والسؤال هو لم تنشط المنظمات الامريكية بشكل خاص الان حول العراق وهي التي عرف عنها ارتباطها باجهزة المخابرات وتنفيذها لخططها؟
 
5 – حتى الان توجد ادلة قاطعة على ان حكومة المالكي هي التي بدأت بالتهديد مستخدمة اسم داعش وخلية تلعفر التي القي القبض عليها احد اهم الادلة لانها اعترفت بانها هي التي تهدد المسيحيين، بالاضافة لملاحظة لا يجوز تجاهلها لان دلالاتها كبيرة وهي تزوير صور لقتل جنود المالكي ولحرق الكنسية والصاقها بجهة ما ثم يتبين انها مزورة! الا تكفي هذه الحالات الموثقة للحذر والبحث والتأني لاجل معرفة الحقيقة التي لاتقبل الجدل؟ ولنفترض ان الطرف المتهم بالتهجير حقا هو من قام به ولكن الا توجد لدينا اعترافات واضحة بان نغول ايران تقمصوا اسم داعش للقيام بالتهجير؟ اذن لم الصمت على هذه الجريمة من هذه الناحية؟
قلنا واكدنا بان اجهزة المخابرات الامريكية والايرانية والسورية بشكل خاص تلعب دورا قذرا في ترويج معلومات غير صحيحة او دعم عصابات تقوم بالقتل باسماء معينة، هل تذكرون فتوى نكاح الجهاد والذي ثبت ان المخابرات السورية هي التي روجتها؟ وهل تتذكرون التصريحات المفبركة التي نسبت لهنري كيسنجر وفيها يمتدح حافط اسد وابنه؟ ولذلك فالحذر كل الحذر قبل التورط في موقف خاطئ.
 
6 – ان الدفاع عن المسيحيين وعزلهم عن واجب الدفاع عن كل العراقيين المهجرين والمضطهدين هو جزء من المخطط الامريكي لتفتيت شعب العراق، فحينما يرى المسلم العراقي انه يتعرض للاضطهاد اكثر من المسيحي فهو يقتل ويسحل ويمثل بجثته ومع ذلك فان الدعوة تتركز على انقاذ المسيحيين وكأن الدم العراقي غير المسيحي اقل اهمية او لا اهمية له فان النتيجة هي خلق شرخ بين العراقيين ودفع فئات عراقية لتجنب الدفاع عن المسيحيين مع ان مصيرهم واحد عبر الاف السنين، فلمن يخدم هذا الاسلوب في تصوير جريمة تهجير المسيحيين كأنها اهم جريمة ترتكب وما يتعرض له غيرهم لا يستحق فضحه ولا حمايتهم؟ ان الضرر في هذه الحالة يقع على المسيحيين انفسهم قبل غيرهم، فهل انتبه المتحمسون لحماية المسيحيين لهذه الملاحظة؟
 
– في ضوء ما تقدم علينا ان نكرر التنبيه بان عمليات تهجير المسيحيين والضجة الكبيرة حولها ليست سوى جزء من خطة دفع الثورة الى المحرقة من خلال الضغط الاعلامي الشديد لاشعال صراع دموي بين الثوار وهذا يعني امر خطير جدا يفوق خطورة الحاق الاذي بالمسيحيين ويتعداه الى تدمير العراق وابادة ملايين اخرى وتهجير مالا يقل عن عشرة ملايين عراقي اخرين. فهل هذا هو المطلوب؟ ام ان المصلحة الوطنية العراقية تفرض وضع حسابات دقيقة لمعالجة مشاكل العراق المحتل كلها وبصيغة الحزمة الواحدة وبصورة تضمن تحريره وليس تقسيمه؟
لقد ابيد ثلاثة ملايين عراقي قتل قسم كبير منهم على يد عصابات مجهولة الهوية واتهمت جهات عديدة بانها وراء ذلك ولكننا نعرف ان المخابرات الغربية والصهيونية والايرانية وراءها ومع ذلك فان المقاومة العراقية حتى عام 2011 لم تنجر الى صراعات فيما بينها ولذلك هزمت امريكا.
 
8- كما ان علينا ان نتذكر اصل خطة التهجير العام للعراقيين كلهم وبدون اي استثناء فمنذ فرض الحصار عام 1990 لاحظنا بدأ الهجرة العراقية فقد ترك العراق الاف العراقيين واكثر بكثير من المهجرين المسيحيين الحاليين، وكان السبب ليس سياسيا وانما بحثا عن الرزق بعد غلق الحصار ابوابه في وجوههم، وكان واضحا وضوح الشمس بان امريكا تريد تفتيت العراق تطبيقا لخطة موضوعة وكان التهجير بعد عام 1991 هو البداية وعندما حصل الغزو نفذت خطط معروفة لتهجير ملايين العراقيين فجلبوا لنا بلاك ووتر وفيلق بدر والعصائب وعصابات الموساد التي فتكت بمئات الالاف من العراقيين وبلغ الامر حد ان عدد الجثث العراقية التي كانت ترمى في المزابل ومجاري المياه تتراوح بين 100 و300 جثة عراقية يوميا من مختلف الاديان والطوائف والقوميات.
وكان الهدف هو تغيير بنية العراق السكانية والقضاء على هوية العراق العربية الى الابد وقد اعترف ابراهيم الجعفري عندما كان رئيسا للوزراء بانه منح الجنسية العراقية لاكثر من مليونين ونصف المليون غير عراقي من اصل اربعة ملايين غير عراقي ادخلوا العراق بقرار امريكي وتنفيذ ايراني لتغيير هوية العراق، فالتهجير يضمن خروج العراقيين الاصلاء واستيطان الاجانب يملء الفراغ الذي يحصل، فهل نسينا هذه الحقيقة الان واصبحنا ننظر لتهجير المسيحيين وكأنه عمل منفصل عن ذلك المخطط؟
لذلك فعلى من يتحدث الان عن قضية فرعية تابعة للاصل ان يتذكر الاصل وهو تنفيذ خطة تغيير العراق سكانيا وما تهجير المسيحيين الا فرع منها هدفه الان اشعال صراع دموي بين الثوار في قضية مفتعلة من قبل اطراف هي نفسها التي غزت العراق ودمرته وابادت ثلاثة ملايين عراقي بعد الغزو فقط يضاف اليهم اكثر من ثلاثة ملايين اخرى قتلوا بين عامي 1991 و2003.
 
9 – ومما يعزز الاعتقاد بان تصعيد الحملة تحت غطاء الدفاع عن المسيحيين هو ما فعله من يمثل الامم المتحدة باصدار تصريحات ادانة تهجير المسيحيين فهذه المنظمة صمتت صمت الموتى على تهجير سبعة ملايين عراقي بل انها لم تبذل الجهود المطلوبة انسانيا لتسهيل قبولهم لاجئين فتركت الدول الاوربية تغلق ابوابها بوحوههم! في حين سهلت قبول المسيحيين العراقيين بسرعة وسهولة وكأن القضية هي تشجيع الهجرة المسيحية من العراق قبل تحرير نينوى بسنوات!!!
وانا اعرف شخصيا ان دولا في الاتحاد الاوربي اغلقت ابوابها بوجه العراقيين لكنها حالما تتدخل الكنيسة تفتح الابواب للمسيحيين وتسكنهم فورا بمجمعات سكنية ولا ترسلهم للمعسكرات الخاصة باللاجئين، ومن اراد التسميات ساسميها بدقة. فهل هذا التمييز الطائفي خطأ ام جزء من خطة هدفها شرذمة العراقيين وزرع الشقاق بينهم؟ وهل من يقوم بذلك حريص على المسيحيين ام عدوهم؟
 
10 – ولعل من اكثر الظواهر لفتا للنظر وتعميقا للشك بوجود خطة صهيوامريكية لتقسيم العراق وشق شعبه هي التعابير التي زاد استخدامها بطريقة لا تترك مجالا الا للتيقن بان هناك تأمرا على وحدة العراق فقد اخذنا نسمع تعابير مثل (الشعب المسيحي)! وهذا التعبير لم يستخدم الا بعد الاحتلال ومن قبل الجواسيس الذين جاء بهم الاحتلال من خارج العراق! فهل يمكن لوطني عراقي ان يستخدم تعابير صاغها الاحتلال ومخابراته لاغراض تقسيمية؟
ان تعبير الشعب المسيحي ليس غريبا فقط بل هو صهيونية جديدة فلم يستخدم اسم الدين لوصف معتنقية بالشعب الا الصهاينة الذين يريدون جعل اليهودية دين وقومية في ان واحد، ولذلك يستخدمون تعبير (الشعب اليهودي). اما المسيحيون في العالم فانهم لم يستخدموا المسيحية لوصف شعب لا في اوربا ولا في امريكا، فمن اين جاء اذن استخدام تسمية (الشعب المسيحي)؟ اليس استخدامها هو تعبير صريح عن وجود توجه لفصلهم عن الشعب العراقي واعتبارهم غرباء عنه؟ والجواب طبعا نعم وهذا الجواب يؤكد بان التسمية توظف لخدمة تقسيم العراق ولهذا فان السؤال الاخر يفرض نفسه وهو : هل يخدم المسيحي العراقي اطلاق وصف الشعب المسيحي عليه مع انه رمز للشوفينية؟
 
11 – وليس ممكنا اهمال اطروحة خطيرة جدا وفيها تزوير للتاريخ والواقع العراقي والعربي اخذ البعض يروجها بعد الاحتلال وهي ادعاء البعض (بان العرب دخلوا العراق قبل 1400 عاما بينما المسيحيون كانوا سكانه الاصليون)! هذه الاطروحة خاطئة تاريخية وواقعيا كما سنبين في مقال لاحق بعد ايام قليلة وانما نكتفي بالقول بانها جزء من عملية تزوير تاريخنا الذي قام به المستشرقون واغلبهم صهاينة وكتبوه وفقا للستراتيجات الصهيونية والغربية الاستعمارية، وسنكتفي الان بذكر بعض الحقائق التي تنسف هذه النظرية الاستشراقية الصهيونية فقد اثبت الباحث الدكتور احمد سوسة، وهو كان يهوديا عراقيا وتخرج من ارقى الجامعات الامريكية وتخصص بنظم الري ومن خلالها اكتشف حقائق في الارض ومنها ان العرب هاجروا من جنوب الجزيرة العربية الى الفرات الاوسط (سوريا) قبل 12 الف عام بعد انتهاء العصر الجليدي الاخير وبدا الجفاف وبعد استقرارهم بالفي عام نزل قسم منهم الى الفرات الجنوبي وهو العراق، اي قبل عشرة الاف عام، واقاموا الامبراطوريات والحضارات المعروفة. بينما توجه قسم اخر الى جنوب البحر المتوسط واستقر هناك في المغرب العربي ومن هناك عبرت موجات عربية الى اوربا وانتشرت في جنوب ووسط اوربا قبل اسلام بالاف السنين. وهذا ما اثبتته الخريطة الجينية التي اكدت بان شعوب جنوب ووسط اوربا يشكل الجنس العربي فيها ما بين 60 و80%. هذا التقرير نشرته البي بي سي البريطانية وليس من عندنا وهو اعتراف دقيق وعلمي بان العرب انتشروا في المغرب العربي وجنوب ووسط اوربا قبل الاسلام بالاف السنين.
كما انه معروف للجميع بان العرب الغساسنة والمناذرة كانوا في العراق والشام قبل الفتح الاسلامي للعراق، فالغساسنة هم سلالة عربية أسست مملكة في الشام ضمن حدودالإمبراطورية البيزنطية في فترة ما قبل الإسلام والمناذرة سلالة عربية اخرىحكمت العراق قبل الإسلام. واستنادا لذلك وغيره كثير ساتناوله في مقال قادم فان نظرية دخول العرب الى العراق قبل 1400 عام اي مع الفتح الاسلامي للعراق مجرد اكذوبة عنصرية صهيونية هدفها تمييع هوية العراق والتشكيك باصالة شعبه وعضوية روابطه.
ولعل من بين اهم الاسئلة السؤال التالي : هل يتجاهل اصحاب هذه النظرية الصهيونية بان الشعوب لا تقلع وتحل محلها شعوب والشعب العراقي الحالي هو نفسه ساكن هذه الارض منذ الاف السنين واعتنق الديانات المختلفة وبدلها ونعرف ان اقدمها هي الصابئية ثم جاءت اليهودية وبعدها المسيحية ثم الاسلام وفي كل تلك الحالات تغيرت الديانة ولم يتغير الشعب؟ هذه حقيقة وليست افتراضا.
لذلك نسأل لم تطرح هذه القضية الان ومع بدأ حملة تدعي الدفاع عن المسييحيين؟ هل يحتاج الدفاع عن المسيحييين لتعمد اهانة العرب بتعييرهم بانهم غرباء قدموا الى العراق قبل 1400 عاما؟ وهل يشجع ذلك على دعم قضية المسيحيين العراقيين ام انه يبعث الشكوك ويزرع اليقين بوجود هدف استعماري صهوني وراء الاثارة الغريبة لهذا الموضوع؟ هل هي صدفة ان تلتقي الصهيونية اليهودية مع الصهيونية المسيحية في ادعاء ملكية الارض والوطن وان العرب غرباء ومحتلين؟ كلا بالتاكيد فالعدو المشترك لم يترك مجالا وفكرة ونظرية واطروحة الا وسخرها لخدمة هدف تقسيم الاقطار العربية ونفي اصالة الوجود العربي.
 
12- في ضوء ما تقدم فان المهمة الاساسية للعراقيين الذين يريدون التخلص من كافة انواع الاضطهاد والتهجير هي ضمان انتصار الثورة وتجنب كل خطوة تسمح بشق صفوف الثوار، وعلينا ان نتذكر بان من يقف وراء تهجير المسحيين وكافة العراقيين هو نفسه من يشجع القتل والعصابات على ممارسة الارهاب والقتل للمسيحيين وغيرهم وهو نفسه من يضخم الموضوع ويجعله اكبر واهم من تحرير العراق.
 
نؤكد وبقوة بان اضطهاد المسيحيين جزء من اضطهاد شعب العراق وليست قضية منفصلة عنها وقضية اضطهاد الشعب العراقي جزء من ازمة العراق وليس كل الازمة العراقية لان الاحتلال وما اعقبه من تغييرات خطيرة ادت الى تهديد الوجود الوطني والهوية القومية للعراق، وتلك هي القضية الرئيسة التي تخضع لها كافة القضايا العراقية الاخرى في مرحلة تحرير العراق. فمن دون تحرير كل العراق لن يتخلص ابناء العراق من كافة القوميات والاديان والطوائف مما يتعرضون له من اضطهاد وتمييز طائفي وانتهاك للحرمات وتهجير ملاييني، الامر الذي يجعل حماية الثوار من الانشقاقات ونشوب صراعات بينهم الضمانة الاساسية لحماية الوجود الوطني العراقي ذاته.
اما من يريد فصل قضية المسيحيين عن قضية العراق العامة فهو واحد من ثلاثة : اما انه يفتقر للوعي المطلوب لمعرفة حقيقة ما يجري، او انه وقع صريع عواطف طائفية حادة، او انه ينفذ المخطط التقسيمي للعراق الذي وضعته امريكا واسرائيل وتنفذه ايران بالدرجة الاولى، فيتعمد القيام بتلك النشطات التي تضر بالعراق كله وتضر خصوصا بقضية الدفاع عن المسيحيين العراقيين. فلا حل لقضية تهجير المسيحيين الا بتحرير العراق والفصل لا يفضي الا الى اكمال تهجير كل المسيحيين. - صلاح المختار - شبكة البصرة.




انظر أيضاً :

  1. ضابط مخابرات إيراني يكشف عن سر عملية اغتيال باقر الحكيم
    المهمشون الحقيقيون من سنة العراق! ..
    مهدي الصميدعي قادة الحشد السني يتبعون ايران ..
    كيف سيودع حزب الدعوة المشهد؟
    توصيات حكومية تمكن الشيعة من انتزاع مساجد العراق ..
    السستاني يسرق رسالته العلميه من الخوئي: هنا الإثبات للسرقه ..
    متظاهرون شيعة غاضبون يهاجمون قنصليتي إيران في البصرة وكربلاء ..
    أربع طائرات تنقل مئات العراقيين إلى مرقد السيدة زينب في دمشق ..
    يوميات البصرة : قائمة الائتلاف الفارسي الموحد ..
    برعاية المالكي.. الشيعة يقذفون المصلين بالهاون ..
    عراقيون شيعة بسوريا لمساندة الأسد ..
    تشييع (9سعوديين و8 بحرينيين و6كويتيين) شيعة بالنجف الاشرف سقطوا بمعارك سوريا ..
    في الذكرى الثالثة عشر للإحتلال الصليبي الشيعي المجوسي لبغداد ..
    مفتي الديار العراقية: المالكي لا يستطيع مخالفة ما تقرره إيران ..
    العلاق يدعو الصدر للاعتذار امام الله والشعب العراقي والحفاظ على هيبة المرجعية وقداستها وعدم السخرية عند الحديث عنها ..
    الشيعة يتوافدون على دول الخليج ..
    رجال دين عراقيون شيعة ينخرطون علناً في دعم الأسد ..
    شيعة العراق ودعوات صريحة لإيران للتدخل في سوريا ..
    أنباء عن تدهور صحة المالكي وخلاف حول استبدال طالباني ..
    السيستاني ينصح نصر الله بالانسحاب الفوري من سورية وقيادي شيعي سقوط القصير بداية حقيقية لسقوط الاسد ..
    البطاط يعلن عن تشكيل “جيش المختار المصري” بزعم الثأر لـ”شحاتة” واغتيال السلفيين ..
    نوري المالكي يدعو لصلاة موحدة بين الشيعة والسنة كل جمعة ..
    شيعة العراق، بين خيار العزلة الاقليمية، او التطّلع الى اقليم اوراسيا ..
    المرجع الشيعي الحكيم يدعم قتلة المسلمين في بورما ..
    مقتل 20 على الاقل في انفجار سيارات ملغومة بمناطق شيعية ببغداد ..
    حرب الشيعة ضد الشيعة في العراق؟ ..
    مصدر في الحوزة الشيعية بالنجف: نظام ولاية الفقيه سينهار إذا تدخل لحماية الأسد ..
    حماية المراقد تحمس شيعة العراق على الانخراط في الحرب السورية ..
    القوات البريطانية وفيلق بدر الشيعي ينشآن جهازا سريا يمارس التعذيب والاختطاف ..
    الشيرازي يؤيد الحملة الصليبية والمهري يؤكد قائلاً : لاحجية لفتوى السيستاني لأنه مكره ..
    الحكومة العراقية: تبارك قتال شيعة العراق في سورية، وتتهم السنة منهم بالإرهاب ..
    بغداد: تورط ميليشيات تدعمها إيران بالتفجيرات في مناطق الشيعة ..
    العراق : كتائب حزب الله : التفجيرات الاخيرة سياسية ولادخل للقاعدة فيها وندعو سياسيي الاغلبية إلى التجهز للمعركة الكبرى ..
    سنة تائهون ..
    المساعدات السنية لمتضرري الفيضانات من الشيعة تخفف نبرة الطائفية بالعراق ..
    مخطط لتهريب سجناء شيعة بالعراق ليقاتلوا في سوريا دعمًا لبشار ..
    «شعبوية» طائفية يوجهها المالكي فيغدو القادة الشيعة العراقيون أسرى لها ..
    العراق : صراع شيعي – شيعي ينذر بمواجهات عسكرية قريبة في المناطق ذات النفوذ الصدري ..
    شيعة العراق يهاجمون مسجد "الكواز" بالبصرة، ويطالبون بإبادة أهل السنة والجماعة ..
    عمار الحكيم: تطهير العراق من الإرهابيين والتكفيريين من أقدس الواجبات ..
    الإعلام الشيعي يستبيح دماء أهل السنة في العراق ..
    إيران : الأوضاع في العراق وسوريا واليمن تتقدم لمصلحة الثورة الإسلامية ..
    القبانجي : تمكنا من اخماد نار الفتنة بتوجيهات المرجعية ..
    فضيحة بمعقل الشيعة: محافظ النجف الراعي الرسمي للعاهرات ..
    صراع رافضي يدفع المعمم الخزعلي الى تفجيرات بغداد بالاحياء الشيعية ..
    إيران تمزق العراق وسوريا ..
    "ابو مهدي المهندس" يشكل ميليشيات جديدة لاغتيال أهل السنه.. وإرسال متطوعين للقتال في سوريا ..
    (فيديو) حال الشيعة العرب في العراق في ظل حكم شيعة ايران ..
    سنة العراق يهددون مليشيات شيعة ايران ووساطة كردية ..
    مؤشرات إلى حرق «سنّة العراق» سفن العودة... وإلى تذمر شيعي من المالكي ..
    شيعة العراق يعترفون بالمشاركة في ذبح الشعب السوري ..
    دعمًا للمالكي..البطاط الشيعي يهدد ثوار العشائر بضربات صاروخية ..
    شيعة العراق يشرعون في الدفن العلني لـ'شهدائهم' في سوريا ..
    رئيس الوزراء العراقي يدعو إلى فتح باب التطوع لجيش شيعي لقتال السنة في العراق ..
    الدليمي لا يستبعد تكرار أحداث الحويجة في الانبار ويحذر من رافضي التهدئة ..
    لحظة تفجير حسينية الرسول الأعظم في كركوك ..
    عصائب أهل الحق تهدد بالاقتصاص من السياسيين "أصحاب الاجندات الخارجية والتقسيم" ..
    فيديو مسرب لجانب مما فعله الجيش العراقي في المعتصمين في الحويجة ..
    مرجعية النجف تحذّر أجهزة الأمن من "رد فعل غير مدروس" مع المتظاهرين ..
    مقتل 6 أشخاص وإصابة 25 آخرين (شيعة وسنة) فى انفجار ببغداد ..
    العيساوي : لم يبق للمالكي خيار للتمسك بالسطة سوى الاحتراب ونبحث عن مرشح "شيعي" معتدل ..
    المقاومة العراقية تكشف عن مخطط ايراني جديد وخطير ..
    الصدر : الطائفية بدأت تظهر في القلوب وهذه كارثة ..
    المالكي: تمزيق العراق سيشعل حربا لا نهاية لها ..
    الحرس الثوري الإيراني يقر بالمشاركة في الاعتداء على معتصمي العراق ..
    كارثة بيئية تقتل الالاف من الاسماك وتنذر بامراض مستقبلية في كربلاء ..
    إيران تنشر فرق اغتيال في العراق لتصفية أي قيادي شيعي يتمرد عليها ..
    مقتدى الصدر :الحوزة لن تسكت ودماء الحويجة بريئة وما ارتكب بحق أبنائها مجزرة ..
    العراق :سعي سني-شيعي لإطفاء الفتنة ..
    قتلى ومصابين في هجمات على مساجد سنية في العراق ..
    المتمردون على الحوزة ..
    زيارة كوبلر للنجف هدفها معرفة رأي المرجعية في القضية السورية ..
    حقوقيون عرب يطالبون الأمم المتحدة بحماية المعارضة الإيرانية اللاجئة في العراق ..
    العراق على ابواب سيناريوهات حرب اهلية مرعب ..
    هل فقدت الحكومة (العراقية) تأييد المرجعية الدينية ؟ ..
    اغتيال السيد رشيد الحسيني... بوابة لاغتيال المرجعية!!! ..
    أين تذهب الأخماس؟ استياء طلبة الحوزة العلمية في النجف من مماطلة ديوان الوقف الشيعي في عدم تخصيص راتبا لهم من الموقوفات الشيعية ..
    توتر غير مسبوق بين الشيعة والأكراد في العراق ..
    «الشيخ الكربلائي»: قلق المرجعية من اوضاع العراق جرس انذار للكتل لحل الازمات ..
    «هيومان رايتس»: قوات الأمن العراقية ارتكبت عمليات إعدام جماعية (لأهل السنة) ..
    مليشيات الحشد تبتز الشيعة بالعراق لتمويل مقاتليها ..
    زعيم شيعي عراقي: على صاحب قرار إعادة البعثيين الاستعداد للموت ..
    المتحدث باسم عشائر الثورة العراقية يطالب السيسى بعدم التدخل فى شئون العراق ..
    المالكي يقوم بعملية مسح لسكان بغداد للمسلمين السنة لتهجيرهم منها ..
    إيران نفّذت 53 طلعة جوية هجومية في العراق ..
    عراق ما بعد صدام أخطر مكان بالعالم متقدماً على 144 دولة ..
    قائد الجيش الأمريكي: لا مكان لدولة سنية في العراق (فيديو) ..
    " المالكي" ينفذ حكم الإعدام في 7 من أهل السنة بالعراق.. و"الرافضي" الهنداوي يزعم انها وفق القران والدستور ..
    الجيش الشيعي يقصف مناطق أهل السنة في الفلوجة براجمات الصواريخ ..
    لماذا انتفض شيعة العراق ضد سياسييهم؟ ..
    زعيم شيعى يهدد بقتل مسئول عراقى قرر عودة أعضاء “البعث” ..
    نشرة رقم : 244 لأحداث الثورة الشعبية العراقية الجمعة:11-7-2014 ..
    شيعة العراق من المعارضة إلى السلطة ! ..
    المالكي طائفي باعتراف زعماء الشيعة ..
    العراق: "علماء المسلمين" تدعو لوضع حد للمجازر التي ترتكبها حكومة المالكي ..
    خبراء: تقدم الاسلاميين في العراق يقربهم من هدف اقامة دولة اسلامية ..
    أحداث الثورة الشعبية العراقية (نشرة رقم 243) الخميس 10/7/2014 ..
    الأمم المتحدة تفضح انتشار التعذيب والقتل خارج القانون ضد أهل السنة في العراق ..
    في العراق: اقتحام مكاتب صحف محلية انتقدت رجل دين شيعي ..
    اعتقال الضباط الهاربين من الموصل في مطار النجف الاشرف ..
    بالأسماء... ايران تدير معركة (العراق - سوريا) من بغداد وطيارين سوريين لمساعدة المالكي ..
    رئيس ديوان رئاسة كردستان: خيرنا التحالف الشيعي بين الطلاق والشراكة ..
    الحرس الثوري الايراني يستعد لمؤازرة القوات العراقية ..
    ماذا قال الكوراني على الصرخي ..
    السنّة في سامراء يخشون تهجيرهم مع تعاظم نفوذ الشيعة ..
    منشق عن منظمة بدر: إيران وراء العنف في العراق ..
    هل يخسر الشيعة الحكم في العراق؟ ..
    بيان عاجل من ثوار عشائر العراق - ( ثوار العشائر من مجاهدي العراق الأبطال الاشاوس يحررون بعمل جهادي مسلح جريء وشجاع وجسور مدينة الموصل الباسلة بالكامل ) ..
    اعتراف شيعي بجسر جوي إيراني لدعم الأسد بالسلاح والمقاتلين ..
    العراقيون في وصية الخميني بقلم:علي الكاش ..
    اجراءات امنية مشددة حول المنطقة الخضراء واغلاق بعض الطرق المؤدية لها تحسبا لاعمال ارهابية ..
    قيادي شيعي عراقي من حلب: لن نسمح للنواصب بتكرار كربلاء ..
    في بيان شيعي: عزة الشابندر شخص لا نرغب برؤيته على مقاعد التحالف الوطني ..
    زعيم التيار الصدري : غير مستعد لخوض حرب مليشيات قذرة لا تميز بين الارهاب والخائف ..
    جماعة الصرخي:قوات المالكي قامت باحراق الجرحى وهم احياء وثم التمثيل بجثثهم ..
    حاميها حراميها - شر البلية ما يضحك ..
    عراق ما بعد صدام - الشاهد ينبئ عن الغائب ..
    من جرائم الصفويين في العراق بحق معتقلي أهل السنة ..
    أنين مساجد أهل السنة في العراق في ظل الإحتلال الصفوي ..
    شرطة عراق ما بعد صدام ( فأبشر بطول السلامة يا مربع ) ..
    تفجير مرقد العسكريين عليهما السلام - حقائق غيبها الفاعلون ..
    مصادر أسلحة الإرهابيين في العراق ..
    من مذكرات بول بريمر (عام قضيته في العراق) ..
    الجعفري : إذا عدت لمنصبي لن أسمح لسني بالعيش في بغداد ..
    السيستاني قسيم الجنة والنار ..
    المقاومة العراقية بين جهاد العلويين وجهاد الصفويين ..
    شيخ الإسلام إبن تيمية رحمه الله والإحتلال الأميركي الإيراني للعراق ..
    كعبة الشيعة في العراق ..
    قالوا بأن النجف وكربلاء خطوط حمراء - ولكن !! ..
    حماد: إيران لديها استعداد للقيام باغتيالات للسنة لنشر المذهب الشيعى ..
    وفود عالمية تشارك في الشعائر الحسينية في كربلاء ..
    إيران تعزّز أمنها مع حدود العراق بعد سيطرة داعش على مناطق شمالية ..
    العراق: إدانة 29 مسؤولًا رفيعًا بينهم 6 وزراء بتهم مختلفة ..
    اسيوشيتد برس: انحياز واشنطن للمالكي يهدف لمنع تحوّل الشيعة إلى "شركة إيرانية" ..
    المليشيات الشيعية تنفذ عمليات قتل وتهجير بحق أهل السنة في مناطق بغداد ..
    عراق ما بعد صدام - صور وحقائق ووثائق خطيرة ..
    أكد أن طهران تعتبر استهداف الشيعة أمراً حيوياً لتخريب التقارب بين المذاهب منشق عن "منظمة بدر: إيران وراء العنف في العراق ..
    النظام الإيراني وإشعال الفتنة في العراق ..
    فوضى العراق: الشرق الأوسط على وشك الانهيار ..
    أطماع الرافضة في العراق ..
    قيادي شيعي ينتقد المالكي ..
    اشتباكات عند مدخل مدينة سامراء العراقية ..
    أزمة حزب الله العراقي ..
    بغداد لا تفتش الطائرات الإيرانية... وإن فتشتها فبالتنسيق مع طهران ..
    مقتل عقيد في الحرس الثوري الإيراني في معارك العراق ..
    الإندبندنت: الميليشيات الشيعية في العراق جندت المقاتلين الأطفال أيضا ..
    رغم التطمينات الحكومية.. عدد من أهالي حي الجهاد (بغداد) يستعدون للرحيل ..
    العراق في مهب الريح: داعش تهاجم كركوك بعد سقوط الموصل ..
    العراق: العثور على 53 جثة لأشخاص معصوبي الأيدي جنوب بغداد ..
    المعتقلون السنة يلجأون لـ«التشيع» هربا من القتل والتعذيب في سجون العراق ..
    أهل السنة و الجماعة فى العراق (هام ) لدحض تقية الشيعة حول نسبتهم فى العراق
    خيانة الله العظمى علي السيستاني
    الشيعة العراقيون حول تاريخ حلفاء أميركا المحتملين
    عشرة أسباب لإعدام صدام.. سبب واحد لإبقائه حياً
    ماذا تريد إيران من العراق؟
    520 شهيداً حصيلة ضحايا القصف الانتقامي على الفلوجة منذ اندلاع الثورة العراقية ..
    روحاني يحرج العبادي ويقر بقتال "الحرس الثوري" في العراق ..
    النشرة الأسبوعية للرابطة العراقية ..
    الإنتخابات ولكن
    الشيرازي: نعم إيران تتدخل بشؤون العراق
    دراسة أميركية تكشف الدور الإيراني في العراق قبل وبعد الإحتلال
    السيد البغدادي هذا السكوت من أعظم المنكرات
    توطئة
    في إطار الحرب الطائفية: ببركة سيدنا علي ندخل الفلوجة
    ما هي حقيقة الفتوى التي نسبت إلى الإمام السيستاني حول القوات الأميركية؟
    نحو نظرية عمل شيعية في العراق
    الأزمة العراقية ومستقبل العلاقات الإيرانية
    الله أكبر الشيعة يقتلون الفلسطينيين اللاجئين في العراق
    لماذا هذا الذي يجري في العراق لأهل السنة على أيدي الشيعة؟
    ثناء الصفويين على إبن علقمي القرن الحادي والعشرين
    إلى دعاة التقريب - من عمر إلى عمار - لماذا ؟
    في لقاء استمر أربع ساعات ونصف الساعة.. خليل الدليمي سجل أهم ما فيه
    علماء سعوديون يصدرون بياناً لدعم أهل السنة في العراق
    خوش خطة أمنية
    نسبة السنة والشيعة في العراق
    من هو هادي العامري.. رئيس فيلق بدر ورجل إيران الأول في العراق؟
    إستنكار هيئة علماء المسلمين لمذبحة الصفويين ضد العلويين في النجف
    دور المليشيات في قتل وتهجير أهل السنة والجماعة في العراق ..
    الصحف الشيعية العراقية
    قوات (غدر) والمقابر الجماعية - ومن هو صاحب براءة الاختراع
    الله اكبر الهروب الامريكي الكبير من العراق قد أنجز كما بشرنا
    هزيمة الحلف الصليبي بقيادة أمريكا والصفوي بقيادة إيران في العراق
    دعوة السيستاني الانتخابية مشروعة ولكنها ملتبسة !
    وامعتصماه
    تفجيرات العراق من وراءها؟
    الشيعة والعراق - 2
    التاريخ سيحكُم لصدام حسين وليس عليه
    الحرب الأهلية في العراق ..
    نشرة رقم : 242 لأحداث الثورة الشعبية العراقية الاربعاء:9-7-2014 ..
    حجم شيعة الخليج والعراق بين الحقيقة والخيال
    دراسة حول الواقع السياسي الشيعي في العراق المحتل
    الشيعة والعراق
    لا تنسبوهم بعد اليوم للاسلام.. فقد كان إعدام صدام مهرجاناً أمريكياً صهيونياً فارسياً مشتركاً
    العراق: قطع الماء والكهرباء عن الموصل و"داعش" تدعي السيطرة على مخازن السلاح بصلاح الدين ..
    الجثث العائدة من العراق تكشف حجم التورط الإيراني في الحرب ..
    الحاخام علي الخامنئي يذرف دموع التماسيح لمآسي الفلوجة!
    40 موقفاً لم تسمع بها لصدام
    المرجعية الشيعية في العراق و السياسة (دراسة للدكتور محمد موسي الحسيني)
    شكر وتقدير لمن ساهم في إعدام الرئيس
    العراق بعد إعلان التعبئة العامة: عقوبات تصل للإعدام بحق المتخاذلين ..
    "كتائب حزب الله" العراقية تحذر من إرسال قوات عربية إلى العراق وسوريا ..
    شرف العراقيات ثمن لأكياس نقل الدم
    وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللّهُ وَاللّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ
    قراءة في مظاهرات شيعة العراق ..
    ويحدثونك عن مقاتل الشيعة واضطهاد البعث
    فتوى العمائم الشيطانية الإيرانية السرية في إعدام صدام حسين
    ارتفاع حصيلة قصف الجيش الشيعي على مناطق أهل السنة إلى 5252 جريحا بينهم 595 إمرأة و 703 طفل ..
    تقرير حقوقي يوثق جرائم الميليشيات الشيعية في العراق ..
    كذب عبد العزيز الحكيم.. ولو صدق
    كيف أصبح الرئيس بوش عميلاً إيرانياً.. ولماذا قرروا الإعدام في يوم العيد؟
    لماذا داعش تهاجم المناطق السنية فقط ؟ ..
    بعد مساندة بشار وحفتر.. السيسي يدعم المالكي ضد ثوار العراق ..
    انتشار مكاتب الميليشيات المسلحة وسط وجنوب العراق تثير قلق وخوف المواطن ..
    أزهريون: خطاب "الصدر" لـ"الطيب" إيجابي.. ويجب وقف محاولات التشيع ..
    الخطر السبئي الصفوي الرافضي الوثني المجوسي العلقمي الداهم
    سيادة فخامة الرؤساء والملوك العرب... تفووو عليكم
    "داعش" يسيطر على نينوى.. والمحافظ يأمر بحرق الوثائق ..
    الإمبراطورية الفارسية.. تقوم على أنقاض الجمهورية العراقية!
    خبث دعوة الصفويين بعد استشهاد صدام حسين
    الحكومة العراقية تطلب إعلان حالة الطوارئ وتسلح كل مواطن يتطوع لمحاربة الإرهاب ..
    الصرخي يندد بطغيان المالكي ويدينه بحرق أتباعه أحياء ..
    عشرات القتلى من الجيش العراقي بالأنبار ..
    14 سؤالاً فيها عتاب إلى المرجعية الشيعية في العراق
    صدام : أنت مثل العراق باق والاحتلال وعملاؤه زائلون
    أتباع الصرخي يكشفون انتهاكات واسعة بكربلاء ..
    الصرخي يطالب الأمم المتحدة بتخليص العراق من «المحتل الإيراني المجرم» ..
    الجيش الشيعي يستأنف قصف المدنيين في مناطق أهل السنة بمدينة الفلوجة ..
    صحيفة تتحدث عن سعي خليجي لضم العراق واستبدال العبادي بالخرسان ..
    مصادر مطلعة : العبادي يرفض طلب لــ " قاسم سليماني " .. والمالكي يهدد بالانقلاب ( تفاصيل ) ..
    لماذا فضحت لندن علاقات طهران بالزرقاوي؟!
    قمر العراق السابع صدام - عليه السلام! بقلم د. نوري المرادي
    بعد أن رفض شيخ الأزهر تكفير الشيعة.. مقتدى الصدر يرد الجميل: سنصلي خلفك وجزاك الله كل خير ..
    مصدر عراقي: صفقة أسلحة روسية إيرانية لنظام الأسد عبر بغداد ..
    خفايا الصفقة الإنفصالية بين الشيعة والأكراد!
    كان طول حبل مشنقتك 39 قدماً. ألا يعي العرب سرّ هذا الرقم؟
    إيران تدير العراق عبر مليشيات بدر - وثيقة دامغة ضد وزير الداخلية
    هذه قصيدة رثائية عصماء في شهيد الامة صدام حسين
    مرتزقة ميلشيات الشيعة تعترف بقتل 93 من أهل السنة في ديالى ..
    هل يتصدى السيستاني لنفوذ خامنئي في العراق؟ ..
    الدوافع الخفية للفيدرالية الشيعية في العراق
    خافوك حيّا وميتاً يا سيد شهداء عصرك يا صدام
    العراقيون معذبون تحت سلطة ٥٠ ميليشيا إرهابية ..
    شباب العراق يمزقون صور عدوهم في المظاهرات. ..
    مقتدى الصدر : الحرب الطائفية موجودة والمحتل يؤججها
    قتلوك يا آخر الشرفاء
    مقتل ثالث ضابط إيراني من قوات النخبة في العراق ..
    عودة الخطف ترعب الشارع العراقي ..
    العبادي يشن هجوما ضد المالكي ويتهمه بتبديد ثروات العراق ..
    التيار الصدري وجيش المهدي الخديعة الكبرى؟
    (خاتمة قائد مجاهد بطل نحسبه عند الله شهيداً انه صدام حسين)
    إيران تبحث منح الجنسية لعملائها وجواسيسها في الدول العربية مصادر: ربع مليون شيعي عراقي سيحصلون على الجنسية ..
    فصيل شيعي يرحب بعمليات روسية ضد داعش في العراق ..
    علاقة المذهب والسياسة في عراق ما بعد صدام
    السلام عليك يا أيها البطل المجاهد صدام حسين يامن نحسبك عند الله شهيداً
    العراق يلوح بـ"انتفاضة مسلحة" تتحضر بمناطق "خلافة داعش" والمالكي يشكر السيسي ويؤكد له قوة جيشه ..
    هل تواجه القوات العراقية سيناريو المارينز بالفلوجة؟ ..
    "الجيل": "مقتدى الصدر يهدف لإثارة الفتن بين الشيعة العرب" ..
    خطة طهران للسيطرة على الجنوب العراقي
    أكدت أن إعدام صدام استهدف المسلمين السنة في العالم
    مقتل 25 طفلا وامرأة بمستشفى الفلوجة بقصف لجيش العراق ..
    اغتيال المرجع الديني آية الله العظمى السيد حسين بحر العلوم في ظروف غامضة والنجف الأشرف في حالة طوارئ ..
    القيادي الشيعي الشيخ جلال الدين الصغير : لا وصاية للسيستاني على المسلمين
    ظلم صدام للشيعة
    الشيرازي: نعم إيران تتدخل بشؤون العراق ..
    خطيب الموصل يحمل إيران والسياسيين العراقيين ما يعصف بالبلاد من أزمات ..
    وسائل الاعلام الايرانية تعترف بتورط قوات الحرس الثوري الايراني بالنزاع الداخلي في العراق ..
    الإنتخابات العراقية ولكن ..
    آية الله العظمى السيد البغدادي : هذا السكوت من أعظم المنكرات ..
    فضيحة جديدة للمالكي في الحسينية العباسية ..
    حوار مع الشيرازي ..
    الأطماع الفارسية في العراق ..
    حزب الدعوة ..
    بشير النجفي يتهم وزراء عراقيين مقربين من المالكي بالفساد ..
    اتفاق سري بين أطراف الائتلاف لضم 80 إلى 100 ألف من ميليشيات بدر والدعوة وحزب الله إلى الجيش
    السيسي صاحب (مسافة السكة) يعد المالكي بأسلحة وذخائر لمواجهة الثورة العراقية! ..
    اعتقالات عشوائية لشباب أهل السنة في بغداد على يد مرتزقة ميلشيات الشيعة ..
    إبراهيم الجعفري.. فقيه بجبّة إيرانية وربطة عنق أميركية!
    أمن مطار بغداد يمنع نوري المالكي من مغادرة العراق. ..
    مرتزقة الميلشيات الشيعية يخطفون 50 من أهل السنة في ديالى ..
    واشنطن تحذر السيستاني من لعب دور خميني العراق
    العراق والمنطقة ينجوان من «الانفجار الكبير» ..
    الامن المفقود اا اكثر من 160 الف قتيل في العراق منذ 2003 وحتى الان ..
    النفوذ الإيراني هو المشكلة وليس الطائفة «الشيعية»!
    سامراء.. السيناريو الأخطر في مسار العنف بالعراق ..
    العرب السنة والعملية السياسية في العراق
    السيستاني.. الصامت الأكبر
    ميليشيا "أهل الحق" العراقية: نقاتل في سورية ولا نخشى "داعش" ..
    صدام حسين اقوى شعبية بين سنة العراق ..
    العراق الجديد.. ( حجم سنة العراق )
    العراق : انشقاقات ما بعد الفوز يغذيها غياب قانون الأحزاب ..
    تصريحات خطيرة
    العراق.. دعوات لإعلان حالة الطوارئ بعد وفاة عشرات النازحين ..
    العراق.. خلاف كبير بين ميليشيا الحشد والعبادي ..
    جهاد القرن الحادي والعشرين
    الولاية الثالثة للسيد المالكي كارثة على الشيعة قبل غيرهم ..
    العراق اليوم.. قتل واعتقال على الهوية لوأد ثورة أهل السنة ..
    «الحرس الثوري» يكشف خطة أميركية لعراق «جديد» ..
    مستقبل العراق.. ومستقبل السُنة
    التعذيب في السجون العراقية يدفع المعتقلين السنة للتشيع ..
    فيديو مسرّب لهادي العامري يساعد الإيرانيين بقتال الجيش العراقي ..
    للمزيد .. انظر ..

  1. انظر أيضاً :

    الشيعة حول العالم


عدد مرات القراءة:
1283
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :